حيفا-من اسامة مصري-

عاد إلى البلاد، فريق مسرح الكرمة- حيفا، بعد جولة عروض ناجحة في بلجيكا لمسرحية "علاء الدين والفانوس السحري" باللغة الفرنسية.
وخلال وجوده في بلجيكا، قدّم الفريق (16) عرضًا للمسرحية كان في مركزها العرض في العاصمة بروكسل، الذي رعته وزيرة الثقافة والشباب البلجيكية، لطيفة لعنان، وحضره المئات من المدعوين في طليعتهم عدد من الوزراء ونواب البرلمان وشخصيات رسمية وجماهيرية. وقد افتتحت العرض الوزيرة لعنان وكرّمت في نهايته الفريق المشارك من مسرح الكرمة. كما ثمنت عاليًا التعاون القائم مع المسرح ومع مركز "بيت الكرمة" عمومًا.

كما جرت للمسرحية عروض أخرى في عدة مدن بلجيكية أبرزها نامير، عاصمة الإقليم الفرنسي. حيث اقام رئيس البلدية الوزير برنار انسل حفل استقبال لوفد المسرح.. وتمّت هذه العروض كافة في مراكز ثقافية وتحت رعاية رؤساء البلديات وشخصيات جماهيرية بلجيكية مختلفة.

وقال المدير العام لمسرح الكرمة، قاسم شعبان، إنه في أعقاب النجاح الكبير الذي حظيت به هذه الجولة إعلاميًا وجماهيريًا تقرّر من قبل الطرف البلجيكي المضيف المباشرة في ترجمة مسرحية "فرخ البطّ القبيح"، من أعمال المسرح، إلى اللغة الفرنسية تمهيدًا لترتيب جولة عروض مماثلة لها في بلجيكا في المستقبل.

كما أشار شعبان إلى أنه تم الاتفاق على حضور مصوّر تلفزيوني بلجيكي إلى البلاد خلال الشهر الحالي قريبًا لتصوير جميع الاعمال المسرحية لمسرح الكرمة والاعداد لانتاج فيلم وثائقي خاص يتناول  نشاطات مركز بيت الكرمة وعلى وجه الخصوص شهر الثقافة والكتاب العربي ومهرجان "عيد الأعياد" ومكتبة الأطفال والشبيبة على اسم "كلور"، وسيتم عرض هذا الفيلم في التلفزه الاوروبية .

يشار الى أن تنظيم هذه العروض والجولة جرى من قبل وزارة الثقافة البلجيكية ومن قبل حسين شعبان، المدير العام للمؤسسات الاشتراكية الثقافية والاجتماعية في بلجيكا.

                                         عن موقع اشكرى