يقدم مسرح الميدان في حيفا يوم الجمعة 28.01.2011 في الساعة الثامنة مساءً مسرحيّة "قصة خريف" من ضمن البرنامج المسرحيّ الجديد "الجمعة في الميدان"، ليقدم لنا الفنانون مكرم خوري، سليم ضو وسلوى نقارة رائعة الكاتب الإيطالي ألدو نيكولاي. المسرحية من إخراج نزار أمير زعبي ومن إنتاج مسرح الميدان.
 
تتناول المسرحية قصّة مسنين أرملين في أواخر سنوات السبعين من عمريهما، يلتقيان صدفةً على مقعدٍ في أحد أحياء المدينة. يعيش كلاهما في كنف عوائل أولادهما وينعمان "بعطفهم"، مما يسبّب لهما المرارة في نفسيهما.
تعالج هذه المسرحيّة موضوعًا إنسانيًا هو "الشيخوخة"، وذلك من خلال استعمال كوميديا الموقف والسخرية باللحظة والكمّ المناسبين تمامًا.
 
تكشف مسرحية "قصة خريف" الهواجس الوجدانية التي تنتاب الإنسان في خريف الحياة، وصعوبات تأقلمه مع حالة "إنعدام الاستقلالية" التي قد يجد نفسه فيها أحيانًا رغمًا عنه. لكن، وفي نفس الوقت، تجسد المسرحية حالة البحث عن الحب والأمل والتفاؤل في مرحلة متأخرة من العمر بعد الانتهاء من أغلب الالتزامات الاجتماعية والعائلية والعملية، ليحقق الإنسان كل ما تمناه خلال حياته، ولم يكن بمقدوره تحقيقه في السابق.
 
تتأرجح حبكة المسرحية ما بين الدراما والكوميديا، ليتألق ثلاثي الممثلين العريق مكرم خوري، سليم ضو وسلوى نقارة ويقدموا أفضل ما عندهم من المسرح كما عوّدونا دائمًا.
 
تفتتح هذه المسرحية برنامج "الجمعة في الميدان"، والذي سيقدم المسرح من خلاله عرضًا مسرحيًا أسبوعيًا لتقديم أفضل الأعمال المسرحية والفنية لجمهور المسرح، ولترسيخ ثقافة استهلاك الثقافة والفن عند الجمهور الفلسطيني المحلي.
سيقدم برنامج "الجمعة في الميدان" في الأسبوع القادم مسرحية "العذراء والموت" للكاتب التشيلي أرييل دورفمان التي أخرجها جوليانو مير خميس، ومن تمثيل صاح بكري، كلارا خوري وعامر حليحل.