على خلفية تفشي العنصرية وتفاقم العنف بين أبناء الشبيبة ، يستضيف المسرح القومي هبيما، في مسرح اريسون في تل أبيب قريبًا حوالي مائة ممثل يهودي وعربي ضمن أمسية يقدم أولاد السلام خلالها مشاهد من العروض التي بدأوا يقدمونها في المدارس في شتى أنحاء البلاد في شهر آذار الماضي.
 
يشمل العرض مشاهد تعتبر ذروة ما قدّمه أولاد السلام خلال الموسم الـ22 للجمعية، وسيتم تقديم المشاهد من قبل نخبة من الشبيبة اليهود والعرب, المعنيين بمجتمع مشترك، بحيث يكون مجتمعًا أفضل بالنسبة لهم وبالنسبة للأجيال القادمة من أبناء الشعبين العربي واليهودي في هذه البلاد.