طرح فريق "دي سلطة" الذي يدير مجلة الكترونية عبر موقع "يوتيوب" النسخة المصرية من اغنية "هابي" للمطرب العالمي " Pharrell Williams" بمشاركة ودعم مجموعة من الفنانين منهم هاني عادل، هند صبري، لارا اسكندر وغيرهم. وحققت الاغنية التي طرحت عبر يوتيوب قبل ثلاثة ايام فقط أكثر من 125 الف مشاهدة، فيما اشترك بالاغنية عدد كبير من الفنانين بعضهم خلف الكاميرا مثل هاني عادل الذي تم التسجيل في الاستوديو لديه. المخرج علاء الشيخ أحد المشاركين في إخراج الاغنية قال أن الفكرة جاءت لرغبتهم كمجموعة عمل "دي سلطة" للنسخة المصرية من اغنية "هابي"، والتي تعبر عن السعادة بعد النجاح الذي حققته النسخ المعروضة في أكثر من دولة. وأضاف الشيخ أنهم قرروا تقديم الاغنية بشكل مختلف لتكون مناسبة بشكل اكبر للمجتمع المصري، موضحا ان اختيار كلمة " كاشمجي " لتكون اسم الاغنية له علاقة برفض الحزن والضيق وهي مقتبسة من كلمة "كشر" بالعامية المصرية والتي تصف الشخص عندما يكون جهوم الوجوه. وأشار إلي أنه من خلال الرعاة بدأ الاتفاق مع الفنانين مثل هند صبري، ولارا اسكندر، الذين شاركوا في الاغنية بعد إيمانهم بالفكرة ودون ان يتقاضوا أي أجور، لافتاً إلى أن اشتراك الفنان تامر هجرس كان بالمصادفة حيث التقوه خلال التصوير في الشارع وحصلوا على رقم هاتفه واتفقوا معه على التصوير. ولفت إلى أن تصوير الاغنية استغرق 4 أيام في شوارع القاهرة حيث تم التصوير في أماكن متفرقة بأحياء الزمالك، وسط البلد، المعادي، مشيرا إلى أن بعض المواطنين الذين التقوا بهم خلال التصوير كانوا ابطال في الاغنية حيث تم إشراكهم في الاغنية خلال التصوير.  وأكد الشيخ على انهم يسعون لعرض الاغنية تليفزيونياً عبر المحطات الفضائية خلال الفترة المقبلة، لافتاً إلى أن وجود رعاة للاغنية ساهم في خروجها بشكل جيد واحترافي نال إعجاب عدد كبير ممن شاهدوها. منتج الاغنية محمد البسيوني قال لـ"إيلاف" ان تحضير الاغنية لم يستغرق وقتاً طويلاً حيث استغرقت نحو 3 أسابيع فقط بالتصوير، مشيرا إلى أن الحماس الموجود من فريق العمل وسرعة العمل كانت سبباً في إنجاز التصوير سريعا وخروجها للنور. وأضاف ان طريقة التصوير التي ظهرت في الاغنية تم الاتفاق عليها مع المخرجين، مؤكداً على أن الصورة الجيدة التي خرجت فيها الاغنية كانت نتيجة المجهود الكبير المبذول خلف الكاميرا لإنجاز المشروع