اعتبرت الفنانة سلاف فواخرجي إن حضورها حفل زفافٍ جماعي نظمته الهيئة التأسيسية للمغتربين، ووزارة السياحة، بفندق (داما روز)، بمثابة إحتفاءً نبيلاً بالحياة، يعبّر عن حقيقة سوريا، حيث يولد الفرح والأمل من قلب الألم، فرغم أنّ كل عريسٍ منهم مشروع شهادة، إلا أنّهم أصرّوا على بداية حياة جديدة، مع فتياتٍ سوريّات، قررن مشاركتهم نبل تضحياتهم

وتتواجد النجمة سلاف فواخرجي في دمشق خلال هذه  الفترة، لحسم خياراتها الفنية لموسم دراما 2014، بعد انتهائها قبل فترة من تصوير دوري البطولة في فيلمي "الأم" لباسل الخطيب، و"بإنتظار الخريف" مع المخرج جود سعيد، وكلاهما تنتجه المؤسسة العامة للسينما، وتم تصويرهما في عدّة مناطق سوريّة