أعرب النجم السوري مصطفى الخاني؛ الذي يجسد شخصية "النمس" في مسلسل "باب الحارة"، عن دهشته من الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام، والتصريحات التي نشرت على لسانه، بشأن وجود خلافات بينه وبين مخرج المسلسل مؤمن الملا.
وأكد الخاني -في حوار أجراه مع برنامج "صباح الخير يا عرب" على MBC1، السبت 11 أيلول- أنه لا يوجد مياه معكرة بينه وبين الملا لكي يصطاد أحد فيها، مشددا على حبه واحترامه الشديد لفريق عمل باب الحارة.
وأشار نمس باب الحارة إلى أن لهذا المسلسل فضلا كبيرا عليه وعلى النجاحات التي حققها.
ووصف الخاني الاختلاف في وجهات النظر بينه وبين الملا بأنه "مهني" فقط، بسبب حذف عدد من مشاهده في الجزء الخامس من المسلسل، نافيا وجود خلافات شخصية بينهما.
وعن حبه لوجود "لازمة" ترتبط بشخصيته في كل عمل يؤديه، أكد الخاني أنه يسعى دائما لإيجاد خصوصية للشخصية التي يقدمها، وذلك من خلال الكلام، أو الأزياء، أو تركيبة الشخصية بصفة عامة.
وعن دوره في مسلسل "ما ملكت أيمانكم"؛ الذي أخرجه نجدت أنذور ويجسد خلاله دور توفيق، أعرب الخاني عن سعادته بتقديم هذا الدور، والنجاح الذي حققه، مؤكدا أنه يسعى دائما للاختلاف.
وامتدح الخاني قصة "ما ملكت أيمانكم"؛ التي تهدف للتفريق ما بين الإرهاب وما بين الدين، وما بين رجال الدين ومن يختبئون خلف عباءته.