نفى الفنان نبيل الحلفاوي، هجومه على نجمات دراما رمضان بسبب كثرة خضوعهن لجراحات التجميل، مؤكدا أنه لم يقصد الفنانة حلا شيحا ولم يذكر أسماء، وإنما أبدى مجرد ملاحظة على شيوع جراحة "نفخ الشفاه" التي أثرت على شكل أغلبهن وضيعت "مسحة الجمال الهاديء".

أوضح الفنان المصري في تغريدة عبر حسابه بموقع إنستقرام أنه ليس وصيا على أحد وليس من حقه أن يهاجم النجمات، وقال تعليقا على استخدام تغريدة لها واعتبارها هجوما على نجمات الفن المصري بقوله: المواقع كالعادة تضخم الأمر وتضع على لسانك ما لم تقله، أولا أنا لم أهاجم.. كل واحدة حرة.. أنا فقط أبديت دهشتي وأسفي، وثانيا لم أتعرض لعمليات التجميل عموما بل حددت بالذات تغليظ الشفاه، ثالثا لم أحدد نجمات رمضان أصلا.

وردا على سؤال حول إذا كان يقصد الفنانة حلا شيحا بقوله: أنا عندما كتبت لم أكن أقصد اسما بالتحديد أو أسماءً معينة.. كنت أعبر فقط عن أسفي بسبب شيوع هذه الظاهرة.. لأني كنت أراهم أجمل قبلها.. لكنهم بالطبع قد يرون العكس، وهم أولا وأخيرا أحرار في فعل ما يرون أنه في مصلحتهم ما داموا لا يضرون غيرهم.

 

يذكر أن نبيل الحلفاوي أطلق تغريدة قال فيها: نفسي أعرف مين اللي أدخل في روع كثير من فناناتنا الجميلات كبارًا وصغارًا أن تورم الشفايف من شروط الجمال، بزعل بجد وأتحسر على كل من تتطوع بتشويه ملامحها.