بصورة نشرتها عبر حسابها على موقع "إنستقرام" بعد مرور 35 يوماً على ولادتها لإبنتها الثالثة ليا، إستطاعت الفنانة نانسي عجرم، أن تسيطر على السوشيال ميديا، وأن تثير الجدل بين متابعيها، الذين توقفوا عند جمالها ورشاقتها وخصوصاً عند خصرها النحيل الذي ظهر بشكل واضح في الصورة.

نانسي عجرم أطلت بملابس باللون الأبيض أبرزت خصرها النحيل، فظن "الفانز" أن الصورة بعد ولادة طفلتها الثالثة ليا، وتساءلوا عن السر الذي يقف وراء رشاقتها وخصوصاً خصرها النحيل، ليعود ويتبيّن أن الصورة تعود إلى إعلان سابق لنانسي..

يشار إلى أن الصورة الوحيدة التي نشرتها نانسي بعد الولادة، كانت وهي ترضع إبنتها ليا للتشجيع على الرضاعة الطبيعي من ناحية أخرى، إنتهت من تسجيل ألبومها الجديد، كما أنها طرحت بعد ولادتها أغنية أهدتها لإبنتها ليا وكليب "الحب زي الوتر" الذي كانت قد صورته تحت إدارة المخرجة ليلى كنعان.