كشفت النجمة السورية كاريس بشار كواليس انسحابها من مسلسل "دقيقة صمت" للكاتب سامر رضوان، وإخراج شوقي الماجري، وإنتاج شركتي "إيبلا الدولية"، و" الصبّاح إخوان"، والذي سيُعرض على قناتي "أبو ظبي"، و"الجديد" في شهر رمضان المبارك.


ونشرت كاريس عبر صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أطلقتها مؤخرًا تعليقًا حول الموضوع، وقالت: عنوان "انسحاب كاريس بشار" الذي أُشيع في ما يتعلق بالعمل الذي تنفذه شركتا "الصبّاح" و"إيبلا" الكبيرتان، والذي تم نشره ليخفي حقيقة ما حصل..".

كاريس بشار بدأت تصوير الدور الذي أثار مخاوفها


وأضافت كاريس: "حيث تم التواصل من قبل شركة الإنتاج مع العديد من الناس باستثنائي، لتنتشر معلومة تفيد بأنّ مدة تصوير مشاهدي ارتفعت بقدرة قادر من 25 يومًا إلى 45 يومًا، ما يخالف الاتفاق القائم أساسًا والمبني على تنظيم الوقت بدقة، للإيفاء بجميع تعهداتي المهنية مع الطرفين المذكورين، وأطراف أخرى ".

وتابعت كاريس: "توجهت إلى فريق الإنتاج برسالة صوتية أطلب فيها التنسيق، كي أفي بالتزاماتي تجاه الجميع، وهم بدورهم "مشكورون" تجاوبوا مع مطلبي، ووعدوني بحلول لتمضي الأيام من دون جديد ..حتى علمت لاحقًا عن طريق الصدفة من الفنيين العاملين في العمل، أنه تم التعاقد مع ممثلة أخرى لأداء الدور".

وختمت كاريس: "الفن يبدأ بالأخلاق... ينتهي فيه أيّ خلاف أو التباس باعتذار، وتُحلّ أيّ ضائقة مادية بالاعتراف لصاحب الحق، وترك الخيار له للاعتذار أو إكمال العمل ولو من دون أجر.. وهو ما كنت أنتظره ولم أجده".