اعربت عائلة ​الفنانة الراحلة صباح​ عن قلقها بعد فقدان الإتصال مع إبنة الراحلة، ​هويدا​، منذ فترة بعد سفرها إلى الولايات المتحدة الأميركية، متسائلة عن مصيرها وصحتها.

وتحدث عدد من أفراد الأسرة مؤخراً عن الموضوع، ومنهم جانو فغالي إبنة شقيق صباح التي آثرت الصمت طوال الفترة الماضية أملاً في العثور عليها ولكن وبعد فقدان الأمل قالت عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي وفي تصريحات صحفية، إن الإتصال فُقد مع هويدا منذ حوالي الـ6 أشهر ويحاولون بكل الطرق الوصول إليها.

وأشارت مصادر إلى أن هويدا حاولت الإستقرار في لبنان بعد وفاة والدتها، إلا أنها فجأة وفي ظروف غامضة عادت وسافرت إلى أميركا حيث مقر إقامتها مع شقيقها لتختفي بعدها وهو ما أثار قلقهم عليها.

يذكر أن هويدا عانت من الإدمان لفترة طويلة، إلا أنها تمكنت من الإقلاع عنه، في حين أشارت مصادر إلى أنها تعرضت إلى إنتكاسة جديدة أثناء وجودها في أميركا.

هويدا هي إبنة صباح من زوجها الملحن أنور منسى، كانت لها عدة تجارب تمثيلية في فترة السبعينيات قبل أن تعتزل وتختفي عن الأضواء.‎