بعد مسيرة امتدت لأكثر من 30 عاماً، قررت الفنانة المصرية لقاء سويدان اعتزال الفن بشكل نهائي بسبب الصعوبات التي وجدتها مؤخرا في طريقها.

لقاء سويدان التي انطلق مشوارها منذ أن كانت طفلة في ثمانينات القرن الماضي حينما شاركت بصحبة أحمد زكي وسعاد حسني، أعلنت عن قرار الاعتزال عبر حسابها على "فيسبوك".

وأكدت أنها بعد فترة طويلة من عدم القدرة على مسايرة التغيرات التي تحدث، قررت ألا تظل متأرجحة بين مبادئها التي تؤمن بها والمهنة التي تحبها وتعمل بها منذ طفولتها.

كما اعتبرت طليقة الفنان المصري حسين فهمي أن المهنة لم تعد تحكمها الموهبة والمعايير العادلة، وأصبحت عبئا نفسيا وعصبيا على الفنان الذي يحترم فنه وذاته، لذلك قررت أن تترك التمثيل والغناء بشكل نهائي.

لا اكتئاب ولا يأس ولا رجعة

وأوضحت الفنانة التي تزوجت من الفنان حسين فهمي لسنوات وأصابت علاقتهما الخلافات في نهاية الأمر، أن قرارها لا رجعة فيه، مشيرة إلى كونها لا تعاني من اكتئاب أو يأس، وقرارها لم يكن انفعاليا بل هي سعيدة بقدرتها على اتخاذه.

يشار إلى أن لقاء سويدان قدمت طيلة مشوارها الفني أكثر من 100 عمل فني، وانطلقت مسيرتها طفلة بالتمثيل والغناء في الكثير من مسلسلات الأطفال كانت مشاركتها في مسلسلي "البيت الكبير" و"عائلة الحاج نعمان" بمثابة الظهور الفني الأخير لها قبل أن تعلن عن قرار اعتزالها.