انتقد مغني الروك البريطاني روج ستيوارت جولة نظيره إلتون جون قبل تقاعده واصفاً الجولة بأنها طريقة "غير نزيهة" للربح.

وقال ستيوارت انه لا يؤمن بالجولات التقاعدية وان جولة إلتون جون التي تتضمن أكثر من 300 حفلة ابتداء من سبتمبر/ايلول هذا العام يشم منها "رائحة كريهة".

واكد ستيوارت (73 عاماً) انه لم يتحدث قط عن التقاعد وان قرار إلتون (70 عاماً) لا يمت بصلة الى فن الموسيقى.

وكان ستيوارت يتحدث في برنامج تلفزيوني في الولايات المتحدة عندما سُئل عن التون، صديقه منذ 50 عاماً. ولكن تعليقاته على التقاعد بدت حادة ولاذعة.

وقال ستيوارت رداً على سؤال مشاهد اتصل خلال البرنامج عن تقاعد إلتون جون وجولته التوديعية انه كتب اليه بالبريد الالكتروني متسائلا عن الجولة ولكنه لم يتلق جواباً منه.

وأكد ستيوارت انه لم يتطرق ذات يوم الى التقاعد "وإذا تقاعدتُ فلن يكون ذلك باعلان بل سأنزوي متلاشياً".

واضاف انه لا يعتقد ان التقاعد قضية كبيرة وان الأمر "تفوح منه رائحة كريهة لبيع التذاكر".

ورأى ستيوارت ان القيام بمثل هذه الجولات طريقة "غير نزيهة وهذه ليست موسيقى روك اند رول".

وخاض ستيوارت وايلتون منافسة ودية على امتداد سنوات وكانا يتبادلان الرسائل النصية على الهاتف لمقارنة مبيعات البوماتهما.