احتلت صور الفَنّانة المصرية دنيا سمير غانم مع الأميرة البريطانية الراحلة ديانا، خلال زيارتها لمصر عام 1992 لافتتاح إحدى المكتبات العامة المصرية للأطفال، «الترند» المصري على «تويتر» وأصبحت حديث وسائل التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا من قبل المغردين، حيث نشر الإعلامي رامي رضوان، زوج الفَنّان دنيا سمير غانم، عبر حسابه على «انستقرام» أكثر من صورة لزيارة الأميرة الراحلة ديانا الزوجة الأولى للأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا إلى مصر وتحديداً عام 1992.
وقد فاجأ رامي رضوان متابعيه بالكشف عن الطفلة الصغيرة التي ظَهرت في الصور مع الأميرة ديانا وهي زوجته الفَنّانة دنيا سمير غانم، حيث كتب رضوان تعليقاً عليها قائلاً: «مش مهم إن دي الأميرة ديانا الجميلة.. مش مهم إنّها كانت في زيارة في مصر وتفتتح إحدى المكتبات.. المهم عارفين مين الطفلة الصغنونة دي؟ (تاني صورة هتوضح)». وتابع قائلاً: «الأميرتان»؛ في إشارة إلى زوجته الفَنّانة دنيا سمير غانم بجوار الأميرة ديانا.

أمّا الفَنّانة دنيا سمير غانم فقد نشرت هي الأخرى صورها مع الأميرة ديانا عبر حسابها على «انستقرام»، وكشفت عن كواليس هذه الصورة التي تمّ التقاطها بعدما قامت دنيا سمير غانم بالغناء للأميرة ديانا أغنية للأطفال، حيث قالت: «كان لي الشرف أن ألتقي بهذه الإنسانة الفريدة التي أَحَبّت وآمنت بحقوق الأطفال من خلال زيارتي لمكتبة الطفل بالمجلس الثقافي البريطاني مع مدرستي، والتقطت هذه الصورة بعد أن غَنّيت لها مقطعاً صغيراً من أغنية للأطفال.. دار التربية جامعة الآداب والعلوم الحديثة... نوال الدجوي الأم الرائعة».

وقد لاقت الصور التي نشرتها دنيا سمير غانم وزوجها رامي رضوان تفاعلاً كبيراً على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث أعاد العديد من متابعي ومُحِبّي الفَنّانة دنيا سمير غانم نشرها، كما عَلّقت كذلك الفَنّانة شيماء سيف على الصورة التي جمعت دنيا سمير غانم بالأميرة ديانا قائلة: «يا روحي على العسل.. ما شاء الله.. أحلى واحدة في الدنيا»، كما تفاعل كذلك مع الصورة كل من درة، ومَيّ كَسّاب.

جدير بالذكر أن النجمة دنيا سمير غانم، حَلّت ضيفة على برنامج «نجوم في الحجر» منذ أيام، والذي تحدّثت من خلاله عن تفاصيل فيلمها «تسليم أهالي» والذي تنتظر القرار النهائي تجاه استكمال تصويره، حيث كان من المُقرّر عرضه في الموسم السينمائي لعيد الفطر قبل أزمة كورونا وغلق دور العرض السينمائية. وقد كشفت دنيا عن أسرارها داخل الحجر المنزلي، والمكاسب التي حصلت عليها خلال تلك الفترة، حيث قضت وقتاً أطول برفقة أسرتها، بالإضافة إلى أنّه أصبح لديها فرصة أكبر لتعتني بدروس ابنتها كايلا.

وأكّدت دنيا خلال استضافتها في برنامج "نجوم بالحجر" أنّ الناس سيتغيّرون بعد هذه الفترة وسيستمتعون أكثر بقيمة الأشياء، كما أنّهم سيُدركون قيمة الجلوس مع العائلة كثيراً.

وكشفت دنيا أنّها منذ بداية زواجها بالإعلامي رامي رضوان وهي من تُعِدُّ الطعام كاملاً دون الحلويات التي كانت تشتريها من الخارج، ولكن بعد فترة الحجر المنزلي بدأت تتعلّم بعض أنواع الحلويات السهلة حتى لا يضطروا لشرائها في هذه الفترة الصعبة.

أمّا عن الأشياء الجميلة التي استغلّت فيها دنيا فترة الحجر المنزلي أنّها تَبَرّعت مع شقيقتها إيمي بالملابس التي لم تعد تناسبهما لبنك الكساء المصري. كما كشفت أيضاً خلال تصريحاتها أنها لجأت إلى تطبيق Zoom للمشاركة في جلسات تأمّل مع مجموعة من الأشخاص من كل دول العالم.