أعلنت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن اختيار فيلم "حظر تجول" للمشاركة في المسابقة الدولية للمهرجان بدورته الـ42، التي تنطلق في شهر نوفمبر المقبل.

الفيلم الذي تشارك في بطولته إلهام شاهين وأمينة خليل وأحمد مجدي وعارفة عبد الرسول، ومن إخراج أمير رمسيس سيشهد المهرجان العرض العالمي الأول له.

وتدور قصته في إحدى ليالي خريف عام 2013 خلال فترة حظر التجول التي كانت مفروضة في مصر، حيث تغادر "فاتن" التي تقوم بدورها إلهام شاهين السجن، بعد قضائها 20 عاما بداخله، إلا أنها تجد ابنتها "ليلى" التي تقوم بدورها أمينة خليل عاجزة عن مسامحتها وتجاوز ما حدث في الماضي، خاصة وأن والدتها قتلت والدها، الأمر الذي بقي في ذاكرة الابنة.

فيما ترفض والدتها الإفصاح عن السبب الذي دفعها لارتكاب الجريمة، لتجد الابنة نفسها في حيرة بين عقلها الرافض لوالدتها وقلبها الذي يميل تدريجيا إليها.

أفضل بداية

فيما كان اختيار الفيلم المصري المشارك في المهرجان أمرا هاما بالنسبة للقائمين عليه، وهو ما علق عليه رئيس المهرجان محمد حفظي بكونه تحديا حقيقيا، يعيشه فريق البرمجة كل عام من أجل الحصول على أفلام مصرية تليق بالمشاركة الدولية، وتمثل السينما المصرية بشكل جيد وتتمكن من المنافسة.

ويشهد المهرجان في دورة هذا العام العرض الأول في مصر وإفريقيا للفيلم الوثائقي "عاش يا كابتن" للمخرجة مي زايد، وذلك بعد عرضه العالمي الأول بمهرجان "تورنتو".

من جانبه، رأى مخرج الفيلم أمير رمسيس أن مهرجان القاهرة هو أفضل بداية لفيلمه، مشيرا إلى أن فريق الفيلم لم يتردد للحظة من أجل تأجيل العرض العالمي الأول للفيلم حتى يكون في مهرجان القاهرة نوفمبر المقبل، كما أنه سعيد بشكل شخصي لعودة مشاركته الرسمية في مهرجان القاهرة، بعد أن شارك فيلمه الروائي الأول "آخر الدنيا" بالمسابقة العربية عام 2005، مؤكدا أن فيلم "حظر تجول" سيطرح بدور العرض نهاية العام الجاري عقب المشاركة بالمهرجان.