عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي نشرت الإعلاميةفجر السعيدتعليقا أكدت فيه ان الفنانالعراقيكاظم الساهرسيحيي حفلاً فيالكويتبعد انقطاع عن ذلم البلد لمدة 28 عاماً، قاطعة الطريق في كلامها على كل من يعارض اقامة الساهر للحفل في الكويت بسبب الخلاف التاريخي بين العراق والكويت.
وأشارت السعيد الى انها تولت مهمة تنظيم الحفل حيث كتبت التالي:
"أنا المتعهد الرسمي لحفل كاظم الساهر بالكويت، الذي يقام تزامنًا مع مؤتمر إعادة إعمار المناطق المحررة فى العراق الذي تستضيفه الكويت برعاية أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد.
إن الحفل يقام على مسرح يتسع لـ 4 آلاف شخص، لأن كاظم له قاعدة جماهيرية كبرى في الكويت ودول المنطقة، ويحتاج إلى أكبر صالة عرض وحتى تكون الأسعار بمتناول الجميع بعيداً عن الأسعار الفلكية التي نراها في مركز جابر أو الحفلات الأخرى التي منعت شرائح كبيره من الجمهور المحب للفن للأسف من حضور مثل هذه الحفلات والفعاليات.
ربط موعد الحفل بمؤتمر الإعمار هو رسالة حب وسلام بين شعبين جمعتهم الظروف الإقليمية ولا بد أن نقبل بالتعايش السلمي بيننا والفن أقوى رسالة تجمع بين الشعوب.
وجود كاظم الساهر في الكويت أكبر رسالة سلام نرسلها إلى إخواننا في العراق بأننا بالفعل تجاوزنا آلام الماضي وبدأنا صفحة جديدة كلها حب".