كشف الخبير السياحي المصري، سمير شما، أنه سيتم الصلاة على جثمان ابنه الفنان عمرو_سمير الذي توفي في أحد فنادق إسبانيا قبل أسبوعين، الخميس، بالمركز الإسلامي السعودي في مدريد، على أن يعود الجثمان لثلاجة المستشفى مرة أخرى لحين الحصول على تصريح من السلطات بنقله إلى مصر.

وأعلنت سفارة مصر في إسبانيا أنه سيتم الصلاة على الجثمان، الخميس، بعد صلاة الظهر.

وكان المذيع والممثل الشاب عمرو سمير قد توفي قبل أيام إثر أزمة قلبية مفاجئة، عن عمر يناهز 33 عاماً، بإسبانيا.

وترفض السلطات الإسبانية الإفراج عن جثمان الفنان المصري الشاب بسبب خطأ في إجراءات الحجز بالفندق الذي توفي فيه.

وكشف الخبير السياحي سمير شما والد الفنان الراحل أن سبب تأخير إجراءات الإفراج عن الجثمان طيلة هذه الفترة، هو وجود خطأ في حجز الفندق الذي كان يقيم فيه نجله، ما اضطر السلطات الإسبانية إلى اتخاذ كافة الإجراءات القانونية التي تؤكد أن المتوفى هو نفس الشخص وليس شخصاً آخر.


وقال شما إن الغرفة التي توفي فيها عمرو في الفندق كانت محجوزة ومسجلة باسم صديقه، ولذا طلبت سلطات التحقيق الإسبانية ضرورة حضور أحد ذويه للتعرف على الجثة، والتأكد من أن عمرو هو نفس الشخص المتوفى، وليس الصديق التي كانت الغرفة مسجلة باسمه، مضيفاً أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات الأخرى التي من شأنها التأكد من أن الوفاة طبيعية وليس بها أي شبهات جنائية.

يذكر أن الفنان والإعلامي الراحل، توفي يوم 5 يوليو الجاري بأحد الفنادق في مدريد إثر أزمة قلبية مفاجئة، عن عمر يناهز 33 عاماً.