لا تكتمل اطلالتك بدون حواجب جميلة ومنسقة بشكل يلائم ملامح وجهك، فهما اساسيان لانعكاس جمال عينيك وملامحك، لكن احذري هناك اسباب كثيرة قد تفقدك حواجبك، وأهمها:
– تساقط شعر رأسك: تساقط شعر الرأس يؤدي في نفس الوقت الى فقدانك لعدد لا يستهان به من شعيرات حواجبك. لذا، عليك التحرك سريعا ومعرفة اسباب تساقط شعرك لحل المشكلة من جذورها واجراء الفحوصات الطبية اللازمة والا ستفقدين حواجبك على مراحل!
– استخدام المكياج: لا تستغني المرأة يوميا عن استخدام كريمات التجميل وكريم الاساس والبودرة وظلال الحواجب..كل هذه الادوات التجميلية قد تؤدي الى انسداد المسام في بشرة الحواجب ومنع نمو الشعر عليها، لذا، فمن الضروري تجنب منطقة الحاجبين عند وضع الماكياج والحرص على تنظيفهما جيدا قبل النوم.
– الريجيم الخاطئ: تلجأ الكثير من النساء الى تطبيق أي ريجيم قد تقرأه من مواقع الانترنت او من نصيحة احدى صديقاتها او جاراتها لكنها لا تعلم ان ذلك يتسبب لها بمشاكل صحية عديدة بينها تساقط شعرها وحواجبها لعدم ارتكاز نظامها الغذائي على العناصر الغذائية الاساسية للجسم. لذا، فإن من الافضل لك عزيزتي استشارة اخصائية تغذية لتضمني حصولك على كامل المغذيات لتحافظي على جمالك.
– قشرة الحواجب: لا تصيب القشرة  فروة الرأس فقط، انما تتعرض الحواجب ايضا لهذا النوع من الفطريات المزعجة مما يتسبب بتساقط شعيرات الحاجب. ولمواجهة هذه المشكلة اغسلي حاجبيك دوما بالقليل من الشامبو المضاد لقشرة الشعر.
– نتف الشعيرات بإفراط: تجنبي نزع الشعيرات أثناء فترة نمو الحاجبين لان ذلك يؤدي الى ضرر بالغ في بصيلات الشعر ويصبح من الصعوبة اعادة نمو الشعر من جديد. لذا، يمكنك تحديد حاجبك بالقلم وفق الشكل الذي ترغبين الى حين اكتمال نمو الشعيرات وتشذبيها.
– التقدم في السن: من الطبيعي ان يصبح شعر الحواجب أقل كثافة مع التقدم في العمر، لذا احرصي على استخدام الوصفات الطبيعية للحفاظ على كثافتهما دوما.