ستكون الأسابيع القليلة القادمة أكثر صعوبة. ففي غضون أيام، انتقلنا من العمل كالمعتاد إلى مجتمع يمارس العزلة الذاتية والإبعاد الاجتماعي عبر الحجر الصحي للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19.

نحن نعمل من المنزل، والأطفال يتلقّون دروسهم عبر الإنترنت، والزوج متواجد طوال الوقت في البيت. يمكن للحجر الصحي أن يؤثر على الزيجات بسبب التوتّر والخوف من المجهول. لذلك، على الأزواج التعايش بسلام على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. في حين أنه لا مفر من بعض التوتر، إلا أنه لا يجب أن تحاولي التغلب عليه. وبحسب الدكتور مدحت عبد الهادي، خبير العلاقات الزوجية أن العلاقة الزوجية تبنى على التفاهم والمشاركة الحقيقية، فمن الضروري أن تعمد الزوجة للبحث عن أساليب وطرق متعددة لتكون زوجة مثالية بالنسبة لزوجها، مما يقوي العلاقة الزوجية ويضمن ديمومتها واستمرارها.
ولكن هذا الأمر ليس بالأمر السهل، فعلى المرأة البحث عن السبل الناجعة لكسب ود زوجها، وإنجاح علاقتها معه، والوصول بزواجهما إلى بر الأمان.

تعلمي طرقاً للتواصل بشكل أفضل
التواصل هو مفتاح السعادة في العلاقات، خاصةً عندما يتم عزلكما معًا على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. كوني متعاطفة مع شريكك وحاولي تحقيق أقصى استفادة من وجودكما معاً في هذه الفترة، للتقارب أكثر، والقيام بأشياء ممتعة معاً.

تجنّبي الانتقادات
تجنّني الانتقادات الدائمة، الجميع في حالة توتر ولا داعي لإضافة السلبيات إلى حياتكما. بدلاً من التركيز على السلوكيات المحددة التي تحتاج إلى التغيير، حاولي أن تكوني أكثر تفهماً واستيعاباً في الظروف الحالية. قد تؤدّي الانتقادات إلى مشاكل من الأفضل تفاديها في الوقت الحالي.

ليكن زوجك أولوية في حياتك
من السمات الأساسية للزوجة المثالية اعتبار زوجها أولوية بالنسبة لها وعدم تفضيل أي شيء آخر عليه.
اطبخي وجبته المفضلة
من بين الأمور التي تقوم بها الزوجة المثالية، الاهتمام بطعام زوجها وتحضير الوجبات التي يفضلها وهذا بدوره سيشعر الزوج باهتمام زوجته به، الأمر الذي يقربهما أكثر من بعضهما البعض.


أدخلي البهجة إلى قلبه
يعتبر الرجل الزوجة المرحة والتي تسعى إلى إدخال البهجة لقلبه، من أفضل النساء في العالم، وخاصة عندما تسعى هذه الزوجة إلى إضحاك زوجها بعد يوم عمل طويل، أو عندما يواجه المشاكل.
 حافظي على أسراره
يجب أن تتجنب الزوجة إفشاء أسرار زوجها والتحدث عن خصوصياته أمام الآخرين حتى المقربين لها، فهو يشاركها بأسراره وخصوصياته لأنه يثق بها، لذا يجب أن تكوني أهلاً لهذه الثقة.

تقبلي أصدقاءه
لا يجب أن تحاول الزوجة أن تتخلص من أصدقاء زوجها المقربين، وعلى الزوجة أن تتقبل وجودهم في حياته، وأن لا تمانع في أن يقضي زوجها بعض الوقت معهم.

اسمحي له بمساعدتك
لا بد من أن تتقبل الزوجة قيام زوجها ببعض النشاطات الخاصة بها، مثل مساعدتها في الأعمال المنزلية أو قيامه بالتسوق، وأن تقدر مساعدته هذه وتثني عليها.

لا تتذمري
يعتبر التذمر والإلحاح من أكثر الأمور التي يكرهها الرجل، لذا على الزوجة تجنب التذمر والإلحاح قدر المستطاع