اكدت دراسة بريطانية حديثة ان مصير العلاقات التي تكون فيها المرأة أكثر جاذبية من الرجل هو غالباً الفشل في حين ان العكس ليس صحيحاً.
وقالت الدراسة :" ان تحليل الصور كشف ان وجود زوج أو حبيب جذاب لا يشكل عائقاً أمام نجاح العلاقة، ولكن إذا كانت المرأة هي التي تتميز بالطلة الأجمل، فإن العلاقات تميل إلى الانتهاء خلال فترة أشهر فقطط .

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة روب بوريس ان هذه النتيجة "تشير إلى ان المرأة هي التي تتحكم باستمرار العلاقة أو انتهائها".

وأضاف بوريس ان النساء الجميلات قد يعين انهم قادرات على الانتقاء والاختيار، كما انه يبدو انهن يتمتعن بالثقة لإنهاء علاقات.

ورجح انه من الممكن أن تنتهي العلاقات أيضاً بسبب غيرة الرجل الأقل جاذبية على شريكته، في حين ان المرأة الأقل جاذبية "قد تتأقلم مع وضعها وبالتالي تستمر العلاقات فترة أطول".