يشير الأطباء إلى أن عادة تنظيف اللسان عادة ضرورية وأساسية يجب أن تتبعينها يومياً للحفاظ على صحة الفم واللثة. إكتشفي في هذا المقال ما هي الفوائد الصحية والمفاجئة لتنظيف اللسان يومياً:

أفادت الأبحاث الطبية أن تنظيف اللسان يساهم في إزالة السموم والبكتيريا من الفم. فما يقارب نصف البكتيريا المتواجدة في الفم تتراكم بشكل كبير في اللسان، من هنا تكمن أهمية تنظيفه. إضافة إلى ذلك، لتنظيف اللسان فوائد صحية جمّة، نذكر منها التالي:

– التخلّص من رائحة الفم الكريهة: رائحة الفم الكريهة تؤثّر بشكل كبير على حياتنا اليومية وعلاقاتنا مع الآخرين. هل كنت تعلمين أن السبب الرئيسي وراء رائحة النفس الكريهة هو تراكم البكتيريا في الحزء الخلفي من اللسان؟ لذلك لا تتردّدي في إستخدام أداة تنظيف اللسان أو فرشاة الأسنان لتنظيف لسانك يومياً صباحاً ومساءً لتجنّب رائحة النفس الكريهة.

– تذوّق نكهات الطعام بشكل أفضل: إن تراكم الجرائيم والميكروبات على اللسان قد يعرقل قدرتك على تذوّق الأطعمة ويمنعك من التمتّع بمذاق المأكولات.

– تعزيز المناعة: أفادت الدراسات الحديثة أن تنظيف الأسنان يقوّي مناعة الجسم ويساعده على محاربة الجراثيم والفيروسات.

– تحسين صحة الأسنان واللثّة: إن تنظيف الأسنان يحسّن نوعيةاللعاب وينّشط إفرازه. بالتالي، يحمي اللثة والأسنان من الميكروبات والجراثيم.

– تحسين عمل الجهاز الهضمي: إن تنظيف اللسان يمنع السموم والبكتيريا المتراكمة أن تصل إلى الجهاز الهضمي أثناء تناول الطعام وعرقلة عمله.