هناك العديد من الطرق المختلفة لإزالة الشعر، ولكن الخبراء أكدوا بأنّ إزالة الشعر باستخدام الطرق المنزلية التقليدية كالشفرة والعسل هي الأصح والأفضل لصحة وجاذبية ونعومة البشرة.

أما بالنسبة لطريقة الشمع الشائعة جدًا بين النساء, فهناك بعض علامات الإستفهام حولها لأنها إلى جانب مميزاتها فهي تحمل بعض المخاطر على الصحة نذكر منها ما يلي: 

1- عدم اختبار المنتج قبل استخدامه:
بالنسبة لأولئك الذين يستخدمون كريمات إزالة الشعر يجب عليكم التأكد من فعاليته واختباره على منطقة صغيرة من الجلد قبل ساعتين من إزالة الشعر حتى تكتشفي إذا كانت بشرتك حساسة تجاه مكونات المنتج, لأن هناك بعض المنتجات التي تسبب سرطان الجلد.

2- التعرض للشمس:
من المستحسن عدم التعرض لأشعة الشمس بعد إزالة الشعر مباشرة لأن ذلك سيهيج بشرتك و تجنبي سيدتي حواء وضع كريمات تحتوي على الكحول.

3- إزالة الشعر خلال الدورة الشهرية
ابتعدي عن استخدام الشمع قبل الدورة الشهرية بيومين وبعدها بنفس المدة، لأن في هذه الفترة يكون الجلد أكثر حساسية مما سيشعرك بألم أكثر من أي وقت آخر, بالإضافة إلى ترهل الجلد وتفاقم الإلتهابات.

4- عدم ترطيب البشرة:
مهما كانت الطريقة التي قمت باستخدامها يجب عليك ترطيب البشرة حتى تتخلصي من تهيج الجلد و لكن بعد أن تنتهي من إزالة الشعر. 

5- عدم ممارسة الرياضة:
يفضل تجنّب التمارين الرياضية أو التعرّق بعد إزالة الشعر مباشرة، كما ينصح بوضع كمادات باردة على المنطقة الحساسة إذا ما شعرت بالسخونة أو لاحظت ظهور طفح جلدي.