رصد فيروس "اتش5 ان1" الاثنين لدى ثلاث قطط في مأوى للحيوانات في جنوب النمسا، بعد بضعة ايام فقط على تأكيد اصابة قط في شمال المانيا بهذا النوع القاتل من انفلونزا الطيور.


واعلنت السلطات الصحية النمساوية انه عثر على القطط المصابة، التي لا تزال على قيد الحياة، في ماوى للحيوانات اسمه "سفينة نوح" في غراتس (جنوب) عاصمة مقاطعة ستيريا حيث ظهرت اول بؤرة لانفلونزا الطيور في البلاد في 14 شباط/فبراير.


وخلال مؤتمر صحافي، قال هانس سايتينغر المسؤول عن الزراعة في المحافظة انه تم التاكد من وجود فيروس "اتش5 ان1" اثر تحاليل اجرتها الوكالة الفدرالية للامن الغذائي في فيينا.


وفي هذا الماوى بالذات، عثر في 22 شباط/فبراير، وللمرة الاولى في الاتحاد الاوروبي على دجاجتين تحملان فيروس "اتش5 ان1".


واعلنت وزارة الصحة آنذاك ان العدوى انتقلت الى الدجاجتين من بجعة برية عثر عليها في 10 شباط/فبراير في ميلاخ احدى ضواحي غراتس.


وكانت البجعة ادخلت الى "سفينة نوح" الذي ياوي ايضا نحو مئتي قطة ومئتي كلب في اماكن مغلقة انما متاخمة لاقفاص طيور.


وحينها قال مدير الماوى هيربرت اوستر انه "لا يمكن ان ينتقل فيروس 'اتش5 ان1' الى القطط والكلاب".


والاثنين، افاد اوستر عن "احتمال حصول احتكاك" بين قطط وطيور.


واعتبر مسؤول القسم البيطري في ستيريا بيتر فاغنر ان "العدوى انتقلت على الارجح عبر الطعام او مخلفات" الطيور.


واشار سايتينغر الاثنين الى ان "الماوى اغلق ووضعت القطط الـ 170 في حجر صحي في كلية الطب البيطري في جامعة فيينا"، في مقاطعة النمسا السفلى (شرق).


من جهته صرح المتحدث باسم الوكالة الفدرالية للامن الغذائي اوسكار فافشينيك انه "سيتم فحص جميع القطط لتحديد ما اذا كانت مصابة بفيروس 'اتش5 ان1'".


واعلن المتحدث باسم وزارة الصحة اولريتش هيرتسوغ في فيينا انه رغم رصد الاصابات الثلاث في ستيريا، لن تامر الحكومة بابقاء القطط في المنازل المجاورة لبؤر انفلونزا الطيور المعلن عنها.


وفي مطلع آذار/مارس، اثبتت الفحوص اصابة قطة عثر عليها نافقة في جزيرة رويغين شمال شرق المانيا بفيروس انفلونزا الطيور "اتش 5 ان 1".


وفي شباط/فبراير، اكدت فحوص اصابة ثلاث بطات من ماوى غراتس بهذا الفيروس.


واشارت السلطات الصحية آنذاك الى ان انتقال الفيروس من طير بري الى دواجن عبارة عن "حالة معزولة"، وان مربي الدواجن غير معنيين بالامر.


ويوم الجمعة، رصدت ست اصابات بفيروس "اتش5 ان1" في غرب النمسا وجنوبها، مما يرفع الى 29 عدد الاصابات التي سجلت في البلاد.


من ناحية اخرى، اعلن اصابة بجعتين بهذا الفيروس في منطقتين شمال غرب صربيا، على ما اعلن المعهد البيطري الصربي الاثنين.


وفي رومانيا، تحدثت وزارة الزراعة عن اصابة دواجن بالفيروس نفسه جنوب شرق البلاد.


وفي بولندا، تاكدت اصابة بجعتين عثر عليهما نافقتين الاسبوع الماضي في توران شمال البلاد بفيروس "اتش5 ان1".


اما في اندونيسيا، اعلن مسؤولون صحيون ان امرأة حاملا وفتى في العاشرة ظهرت عليهما عوارض شبيهة بانفلونزا الطيور توفيا الاثنين والسبت.


والاثنين، بدأ نحو ثلاثين خبيرا اجتماعا في جنيف لوضع خطة لمواجهة احتمال تحول فيروس "اتش 5 ان1" الى وباء.


وقالت مارغريت شان منسقة حملة مكافحة انفلونزا الطيور في منظمة الصحة لدى افتتاح الاجتماع المغلق في مقر المنظمة والذي يستمر ثلاثة ايام ان "احداث الاسابيع الاخيرة تبرر هذه المخاوف".

This is the result from a database