اتباع نظام غذائي صحي هو هدف الجميع ولكن قد يكون هناك أهداف أخرى لأصحاب الوزن الزائد، أو الذين يعانون من تراكم الدهون على العديد من مناطق الجسم، لذا يلجأ البعض منهم إلى اتباع نظام رجيم معين، وما نتحدث عنه في هذا التقرير هو نظام رجيم الماء، بما له من مزايا وأخطاء أو مخاطر، وتم اختيار هذا النظام النابع من الأهمية القصوى التى تتميز بها المياه، فهي حياة بالنسبة للإنسان وجميع المخلوقات، ولكن ما هو رجيم الماء وفوائده وأضراره؟ 

ما هو رجيم الماء؟

رجيم الماء المُستنتج من اسمه أن أساسه هو الماء، فعليك عند اتباع هذا النظام الغذائي أو الرجيم أن تشرب كميات من الماء البارد عندما تستيقظ من النوم على الريق، ولا تتناول أي شيء إلا عقب 45 دقيقة على الأقل. 

نظام رجيم الماء يتطلب تدريج كمية الماء المتناولة من كوبين في الصباح حتى 10 أكواب على مدار اليوم، بالإضافة إلى تناول الوجبات الرئيسية واليومية الطبيعية، ولكن بدون إسراف إلى جانب شرب الماء قبل الأكل بنصف ساعة على الأقل. 

ويستهدف متبعو نظام رجيم الماء الحصول على أفضل النتائج لذا فعليهم معرفة أفضل الأوقات لشرب الماء، من أجل تحقيق نتائج هامة وفقدان الوزن، فيجب شرب الماء أكبر من 4% من وزن الجسم، ويعتبر الوقت الأفضل لشرب الماء في هذا النظام بعد الاستيقاظ من النوم وقبل نصف ساعة فقط من تناول أي وجبة، بواقع كوبين من الماء قبل الوجبات، ويتم تقسيم كميات الماء على مدار اليوم. 

فوائد رجيم الماء

ينصح خبراء الطب بشرب الماء بكميات كبيرة بشكل يومي، لما لذلك من فوائد مذهلة وصحية على جسم الإنسان، ولكن فكرة الاعتماد على نظام رجيم الماء لهؤلاء الذين يعانون من الأمراض المزمنة، مثل مرضى القلب، ارتفاع ضغط الدم ارتفاع نسبة الكوليسترول والسكري، أو حتى السمنة، فإن هذا النظام سيكون مفيدا بالنسبة لهم بشكل كبير، فشرب الماء بكثرة يُحسن من ضغط الدم، ويقى من التهاب المفاصل، فيما يقلل ايضًا من فرص الإصابة بأعراض السرطان. 

بخلاف ذلك فإن شرب المزيد من المياة يمنع تكون الدهون وترسبها داخل الجسم، لذا فإنها تساهم في القضاء على السمنة والكرش، فيما تعزز عملية التمثيل الغذائي بشكل كبير، وتمنع عملية تشنج العضلات مما يساهم في تحسين أداء العضلات، مع الوقاية من الجفاف الذي قد يصيب البعض جراء قلة شرب الماء، فيما لهذا النظام فائدة آخرى لتحسين أنشطة الجسم لتشبع الخلايا بالماء وتحسين عملية نقل الغذاء للجسد. 

 

أضرار رجيم الماء

تعتبر أكاديمية الأنظمة الغذائية والطبيعية، نظام رجيم الماء خطير، وترى إن الطريقة الأفضل لخسارة الوزن أو إنقاصه ببطء ومن خلال الاعتماد على نظام صحي بجانب ممارسة الأنشطة الرياضية، بالإضافة إلى تغيير العادات الغذائية غير الصحية، وتقليل من عدد الوجبات التي تمتلئ بالسكر بجانب تناول السناكس، فالخسارة السريعة التى يريدها البعض عن طريق التوقف عن تناول الطعام لمدة 24 ساعة خطير للغاية على الصحة، نظرًا لأهمية الكربوهيدرات التى يستغنى عنها البعض، لإجبار الجسم على استخدام الدهون المخزنه كمصدر للطاقة. 

الإفراط في اتباع رجيم الماء يُدخل الأشخاص في مضار صحية خطيرة، وأبرزها: «آلام المعدة، الإغماء، الإرهاق، التعب، الغثيان، ونقص فيتامينات الجسم يؤدى إلى ضعف العظام بشكل عام، لذا فيعتبر هذا النظام غير صحي وغير متوازن، ولا يتناسب مع الجميع، فقبل اتباع أي نظام رجيم يجب حساب السعرات الحرارية والأغذية المناسبة لكل شخص على حدة، وهو ما لا يتوفر في رجيم الماء