حققت أودي قائمة طويلة من الانتصارات في سباقات السيارات خلال العقود القليلة الماضية، وهو ما منح السيارة خبرة كبيرة في عالم الأداء، منحتها أفضلية على منافسيها، وجعلت حلقاتها الأربعة، ونظام الدفع الكلي كواترو، علامات تجارية قادرة على تحقيق مبيعات استثنائية بين كافة السيارات الفائقة.
ولتستكمل أودي هذا النجاح، فقد كشفت عن الجيل الثاني من سيارتها الفائقة R8 بمحركها الـ V10 ونظام كواترو المطور، لتقدم من جديد تجربة قيادة متميزة، وخيار فريد وسط سيارات هذه الفئة.
التصميم الخارجي


يأتي الجيل الجديد من أودي R8 بهيكل أكثر قوة وأقل وزنًا من سابقه، حيث يصل وزن السيارة إلى 1,454 كجم، على الرغم من زيادة تجهيزات السيارة وصلابتها، حيث وفرت أودي 50 كجم من الوزن الاجمالي بفضل هندسة بناء الهيكل المفرغ، والاستخدام المكثف للألمونيوم والكاربون فايبر المقوى بالبلاستيك.

أما التصميم، فقد أصبح أكثر حدة وهجومية، بداية من شبكة التهوية الأمامية الرياضية التي تحمل علامة كواترو، إضافة إلى المصابيح الأمامية الجديدة التي يبرز تصميمها إضاءة الـ LED، وكذلك فتحات التهوية على جانبي المصد الأمامي ذات الفواصل الأيروديناميكية البارزة. وتقدم السيارة نظام إضاءة ليزر متطور، يضم كل وحدة منه على أربعة وحدات لليزر، لتحقق مستوى جيد جدا من الرؤية في كافة الظروف.

أما على الجانبين، فتأتي العجلات المعدنية ذات التصميم الرياضي الجديد، والمرايا الجانبية الانسيابية، إضافة إلى الأبواب حادة التصميم ذات خطوط بارزة، ومن خلفها العوارض الطولية ذات اللون المختلف عن لون البدن، والتي يمكن توفيرها بالكاربون فايبر، ومن بينهما خطوط تصميم ناعمة وصولًا للواجهة الخلفية.

أما في الخلف، فيأتي غطاء المحرك الشفاف ليكشف عن محرك أودي الـ V10، وجناح خلفي متحرك حسب سرعة السيارة ليعزز ارتكازية السيارة، والمصابيح الخلفية العاملة بالـ LED ذات التصميم الجديد، والمصد الخلفي الرياضي ذو فتحات التهوية الكبيرة على الجانبين لتعزيز تبريد المحرك، ومشتت الهواء السفلي كبير الحجم، وكذلك فتحات طرد العادم الثنائية كبيرة الحجم على الجانبين.

المقصورة والتجهيزات


داخل المقصورة، حصلت R8 الجديدة على المزيد من التحسينات والاضافات التي تحسن من تجربة القيادة وتجعلها أكثر متعة.
فعجلة القيادة أصبحت تضم زر تشغيل السيارة، والمزيد من الأزرار للتحكم في عدة وظائف للسيارة، إضافة إلى بدالات نقل السرعات المعدنية في الخلف، وتطعيمات الكاربون فايبر حول المقصورة، وكذلك الكسوة الجلدية الفاخرة على الأبواب ولوحة القيادة والمقاعد، والحياكة البارزة المعززة لفخامة السيارة.

وتمتد المعادن المستخدمة في المقصورة إلى الكونسول الوسطي، وبدالات القدم، وكذلك مقابض فتح الأبواب من الداخل، إضافة إلى لوحة العدادات المكونة من شاشة عرض قياس 12.3 بوصة والتي تستعرض الكثير من الخيارات بين معلومات السيارة الأساسية ونظامي المعلومات والملاحة.
كذلك تأتي السيارة مزودة بمقاعد تسابقية تدعم أجساد الركاب في القيادة الرياضية العنيفة، ونظام معلوماتي متطور يعرض كافة معلومات ووظائف السيارة، ويمنح السائق تحكم كامل فيها من خلال قرص دوار ذو رأس مستجيب للمس في الكونسول الوسطي.
المحرك والأداء


يتوفر الجيل الجديد من أودي R8 بنسخة مطورة من المحرك الـ V10 الذي اعتادت أن تحقق الكثير من النجاح والتفوق على منافسيها من خلاله. ويتوفر المحرك بنسختين، كل منهما يستهدف فئة مختلفة من محبي سيارات الأداء.
فالمحرك سعة 5.2 لتر من عائلة FSI، ويمكنه الوصول لسرعة 6,500 لفة في الدقيقة، وتنطلق نسخته الأولى بقوة 540 حصان، وعزم 540 نيوتن.متر، وهو ما يدفع السيارة من الثبات لسرعة 100 كم/س خلال 3.5 ثانية، وحتى الوصول لسرعة قصوى 323 كم/س.

أما نسخة V10 Plus، فتنطلق بقوة 610 حصان وعزم 560 نيوتن.متر، وهو ما يمنحها القدرة على الوصول لسرعة 100 كم/س خلال 3.2 ثانية، ولسرعة 200 كم/س خلال 9.9 ثانية، ولسرعة قصوى 330 كم/س.
وتتصل كلا النسختين بناقل حركة إس ترونيك أوتوماتيكي من سبع سرعات، وتصل القوة إلى العجلات الأربعة عبر نظام كواترو للدفع الكلي، لتضمن السيارة انطلاقة قوية من الثبات وأداء متميز في المنعطفات.