أكد مدرب المنتخب الألماني أن فريقه فعل كل ما في وسعه, لكنه اصطدم بأفضل منتخب في العالم, وقال لوف: جميعنا حزينون بالخسارة وضياع حلم المونديال, لكننا خسرنا أمام أفضل فريق في العالم.
وأضاف لوف: فعلنا كل ما في وسعنا, لكن الأسبان حرمونا من الاستحواذ على الكرة, أبارك لهم على هذا الفريق الرائع, ولم أرى في حياتي لاعبون يتناقلون الكرة بهذا الشكل.

تجدر الإشارة هنا، إلى أن منتخب أسبانيا كسر أمس كل قواعد كرة القدم المتعارف عليها، لأنه لم يلعب المباراة على أنها مباراة خروج المغلوب وتوديع البطولة والإنجاز، ولعبها ببرود تام، وتفنن لاعبوه في تبادل الكرة وإظهار لمحات فنية، جعلت المنتخب الألماني المعروف باندفاعه يقف بلا حول ولا قوة.

وقد اللاعبون بيدرو وتشافي وانيستا وبيكيه وغيرهم لمحات فنية وتبادل الكرات عرضا وطولا بالرأس والكعب في بعض الأحيان، حتى إن بعض المعلقين وصفوا لعب أسبانيا بالتدريب أكثر منه خوض مباراة نصف نهائي توصل الفائز فيها لنهائي كأس العالم.ز