تأهل منتخب إسبانيا (الماتادور) لربع نهائي مونديال 2010 بفوزه على منتخب البرتغال بهدف دون مقابل، في المباراة التي جرت مساء اليوم الثلاثاء على ملعب جرين بوينت بمدينة كيب تاون بجنوب أفريقيا، وذلك ضمن دور الـ 16 من البطولة.

سجل هدف المباراة الوحيد المهاجم دافيد فيا (63).

وتلعب إسبانيا في دور الثمانية أمام منتخب الباراجواي والذي نجح في تجاوز منتخب اليابان بركلات الترجيح.
شوط أول تفوق فيه منتخب البرتغال رغم البداية القوية للماتادور الإسباني والذي اعتمد خلال الدقائق الأولى على التسديد من بعيد تألق فيها الحارس البرتغالي إدواردو ليدخل بعد ذلك منتخب البرتغال جو المباراة ويتحكم في سير المباراة وكاد ان يفتتح التسجيل بواسطة ألميدا الذي سدد كرة قوية لم يحسن كاسياس التصدي لها لتأخذ طريقها للمرمى الإسباني ليعود كاسياس وينهي خطورتها.
بعد ذلك يسدد رونالدو (حسنته الوحيدة في المباراة) كرة قوية من خطا من خارج منطقة الجزاء لم يتعامل معها كاسياس بطريقة صحيحة ليبعدها الدفاع الإسباني.
وفي الشوط الثاني وهو شوط المدربين نجح المدرب الإسباني ديل بوسكي في قلب دفة المباراة بتغييره الأول حيث أخرج فرناندو توريس وأدخل لورينتي والذي كاد ان يسجل مع أول لمسه من رأسية رائعة تصدى لها ببراعة الحارس ادواردو.

وعند الدقيقة (2) وبعد تناقل إسباني رائع للكرة التي تصل أخيراً لدافيد فيا الذي يودعها شباك البرتغال كهدف رابع له في المونديال وأول واخير في هذا اللقاء.
بعد ذلك شهدت ماتبقى من وقت محاولات برتغالية خجوله لم يكتب لها النجاح ليطلق الحكم الأرجنتيني بالداسي صافرته معلناً نهاية اللقاء بفوز إسبانيا بهدف دون مقابل للبرتغال.