أصبح المنتخب السويسري على بعد خطوة 
واحدة من التأهل للدور الثاني (دور الستة عشر) بنهائيات كأس العالم 2006 المقامة حاليا بألمانيا وذلك بعدما تغلب على نظيره التوجولي 2/صفر في المباراة التي جمعت بينهما اليوم الاثنين في مدينة دورتموند ضمن الجولة الثانية من مباريات الدور الاول بالبطولة.

وارتفع رصيد المنتخب السويسري إلى أربع نقاط وتصدر المجموعة السابعة في حين ظل المنتخب التوجولي في المركز الرابع دون رصيد من النقاط ليفقد أي أمل في التأهل لدور الستة عشر.

ويحتاج المنتخب السويسري الان إلى التعادل فقط مع منتخب كوريا الجنوبية في المباراة التي تجمع بينهما يوم الجمعة المقبل في هانوفر حتى يتأهل إلى دور الستة عشر.

وكان المنتخب السويسري تعادل مع نظيره الفرنسي في الجولة الاولى سلبيا بينما تغلب المنتخب الكوري على نظيره التوجولي 2/.1

وانتهت المباراة التي جمعت بين فرنسا وكوريا الجنوبية مساء أمس الاحد ضمن الجولة الثانية بالتعادل 1/1 ليحتل المنتخب الفرنسي المركز الثالث برصيد نقطتين مقابل أربع نقاط لكوريا الجنوبية في المركز الثاني بفارق الاهداف فقط خلف سويسرا.

وأحرز هدفي المباراة للمنتخب السويسري كل من ألكسندر فراي في الدقيقة السادسة عشر وترانكيلو بارنيتا قبل دقيقتين فقط من انتهاء زمن المباراة.

وأحرز فراي مهاجم فريق رين الفرنسي هدفه أمام 56 ألف متفرج بمساعدة زميليه بارنيتا ولودوفيك ماجنين ليكون الهدف رقم 26 له خلال مشاركته في 48 مباراة مع المنتخب السويسري.

وسجل بارنيتا الهدف الثاني للمنتخب السويسري ليثبت جدارة فريقه بالفوز وليقوده إلى الانفراد بصدارة المجموعة.

ودارت مباراة ثانية في المدرجات حيث أخذ المشجعون السويسريون في دق الاجراس الكبيرة بينما أخذ مشجعو توجو في دق الطبول على الطريقة الافريقية الشهيرة.

ورغم أن البطولة الحالية هي الثانية التي يشارك المنتخب التوجولي في نهائياتها إلى أنها الاولى التي تشهد عزف النشيد الوطني لتوجو قبل المباراة.

والجدير بالذكر أن خطئا من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) تسبب في تكرار النشيد الوطني لكوريا الجنوبية قبل مباراته الاولى في البطولة أمام توجو.