أسبغت عارضة الأزياء الإسرائيلية الشهيرة بار رافائيلي المديح على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، بعد خماسيته التاريخية التي قاد بها فريقه برشلونة الإسباني لاكتساح باير ليفركوزن الألماني، في مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأسبوع الماضي.

وانضمت رافائيلي لطابور المعجبين بميسي، واصفة إياه باللاعب الأسطورة، وكتبت في حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “حقاً يجب على أحدهم أن يشتري جينات ميسي.. إنه ليس إنساناً عادياً”.

وأضافت: “الآن بدأت أصدّق بحق أن ميسي على علاقة قرابة بكلارك كنت”، وتقصد بذلك الشخصية الوهمية التي عرُفت بـ”سوبر مان”، مؤكدة أنها ستحرص على متابعة مباريات برشلونة القامة؛ من أجل مشاهدة النجم الأرجنتيني وهو يواصل تألقه مع برشلونة.

ومن المعروف أن العارضة الإسرائيلية كانت خطيبة سابقة للمثل الأمريكي الشهير ليوناردو دي كابريو، وهي من مشجعي برشلونة، وسبق لها متابعة العديد من مباريات الفريق داخل ملعب “كامب نو”، وكان آخرها أمام غريمه التقليدي ريال مدريد في إياب ربع نهائي كأس ملك إسبانيا.

وتناولت معظم الصحف والمواقع الإسبانية المعروفة تصريحات رافائيلي حول ميسي، فيما ذهب بعضها إلى القول بأنها تسعى لخطف قلب النجم الأرجنتيني، بعدما فعلت الأمر ذاته مع دي كابريو، حينما كان الفنان الأشهر في العالم، وجلبته معها لزيارة إسرائيل أكثر من مرة، قبل أن ينفصلا.