أصدرت محكمة الطاعة التابعة للإتحاد العام لكرة القدم قرارا ضد فريق اتحاد أبناء سخنين على ضوء أحداث الشغب التي وقعت بعد نهاية المباراة أمام فريق مكابي تل أبيب، حيث حكم على الفريق بإجراء مباراة راديوس عقابية مع جمهور، وتغريمه بمبلغ 40 ألف شيكل، حيث أدين الفريق بمحاولة مشجعيه الاعتادء على مؤنس دبور، مهاجم الفريق التل أبيبي.
 
وتم تغريم الفريق بمبلغ 50 ألف شيكل مع وقف التنفيذ ومباراة راديوس عقابية أخرى مع وقف التنفيذ لمدة سنة. كما أبعد دبور نفسه عن مباراة واحدة لاتهامه بالمشاركة في ذلك وتصرفات غير لائقة.
هذا،  وأعلنت الادارة السخنينية عن نيتها اللجوء الى محكمة العدل العليا للاستئناف على القرار الجائر – حسب أقوالها.