سخر خورخي مينديز، وكيل أعمال النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الإيطالي، من فوز الكرواتي لوكا مودريتش، لاعب ريال مدريد، وزميل رونالدو السابق، بجائزة أفضل لاعب في أوروبا للموسم 2017/2018.

وتفوق مودريتش (32 عامًا) على رونالدو الذي فاز مع مودريتش بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، والمصري محمد صلاح لاعب نادي ليفربول.

ونقلت صحيفة “ريكورد” البرتغالية عن مينديز قوله: “تتويج مودريتش أمر مثير للسخرية”.

وأضاف مينديز: “كرة القدم تُلعب بين 4 خطوط، وهذا هو المكان الذي فاز فيه رونالدو، وسجل 15 هدفًا الموسم الماضي في دوري أبطال أوروبا، وقاد ريال مدريد للتتويج بالبطولة، ومنح الجائزة لغيره أمر يثير السخرية”.

وغاب رونالدو (33 عامًا) عن الحفل لأسباب غير معروفة.

وقالت صحيفة “ماركا” إنه لا يوجد تفسير رسمي لعدم حضور رونالدو، إذ تم إدراجه بالفعل في قائمة المدعوين من قبل الاتحاد الأوروبي.

وأوضحت صحيفة “سبورت” أن عدم حضور رونالدو لحفل تسليم جائزة أفضل لاعب في أوروبا، قد يعود إلى إمكانية معرفته مسبقًا بهوية الفائز بالجائزة.