وصل النجم المصري محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي، إلى إسبانيا، لبدء فترة العلاج بعد تعرضه لإصابة في الكتف خلال مباراة فريقه أمام ريال مدريد بنهائي دوري أبطال أوروبا.

والتقطت عدسات وسائل الإعلام النجم المصري، الذي رفض الإجابة على أي تساؤل حول موقفه من كأس العالم، أو انتقاله إلى ريال مدريد، وحتى رد فعله تجاه سيرجيو راموس.

واكتفى صلاح بالابتسامة، رافضًا الرد على أي تساؤل.

وسقط صلاح (25 عامًا) على كتفه تحت ضغط من سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد، وغادر ملعب كييف وهو يبكي بعد 31 دقيقة.