قال إرنستو فالفيردي، مدرب برشلونة، إن القائد ليونيل ميسي قد يشارك أمام إنتر ميلان في دوري أبطال أوروبا، غدًا الثلاثاء، بعد مرور أقل من أسبوعين على إصابته بكسر في الذراع.

وانضم ميسي بشكل مفاجئ إلى التشكيلة، حيث كان من المتوقع أن يغيب لـ 3 أسابيع بعد إصابته بكسر في عظمة بالذراع اليمنى في 20 أكتوبر.

وعاد المهاجم الأرجنتيني إلى التدريبات الأسبوع الماضي، وقد يساعد برشلونة على التأهل عن المجموعة الثانية، غدًا الثلاثاء، على ملعب سان سيرو.


وأبلغ فالفيردي الصحفيين، اليوم الإثنين: “وصل ليو إلى نقطة قد يلعب عندها المباراة، لكن يتعين انتظار التدريب الأخير. علينا التأكد من أن مشاركته لن تؤثر على تعافيه”.

وتابع: “من ناحية القدرة على اللعب والتحرك ميسي في حالة جيدة. علينا أن ننتظر.. من الرائع دومًا مشاركته. كنا نحتاج إلى عودته في أسرع وقت ممكن”.

“هناك 3 احتمالات.. أن يلعب من البداية أو ينزل بديلًا أو يطلب الأطباء عدم مشاركته. لا نريد المجازفة”.

وسيتدرب برشلونة الليلة في إيطاليا، وسيحصل ميسي بعدها على الضوء الأخضر للعب من أطباء الفريق.

وقال سيرجي روبرتو لاعب وسط برشلونة: “لا أدري إن كان ميسي سيلعب غدًا لكني سعيد بعودته”.

وتابع: “شعر الجميع بالقلق لغيابه. إنه أفضل لاعب في الفريق والعالم”.

وفاز برشلونة في 4 مباريات لعبها بدون ميسي، من بينها الانتصار على إنتر ميلان 2/0 في ملعب نو كامب وسحق ريال مدريد 5/1 في الدوري الإسباني