أعاد المدرب الجديد للمنتخب الايطالي لكرة القدم روبرتو مانشيتي المهاجم المشاكس ماريو بالوتيلي الذي استعاد فعاليته خلال موسمين مع فريقه نيس الفرنسي، الى تشكيلة المنتخب الازرق لمبارياته الودية الثلاث المقبلة ضد السعودية وفرنسا وهولندا.

وخاض بالوتيلي 33 مباراة دولية حتى الان، وهو لم يدافع عن الوان منتخب بلاده منذ مونديال 2014 في البرازيل. وتعود المرة الاخيرة التي وجهت اليه الدعوة للعب مع منتخب بلاده الى تشرين الثاني/نوفمبر 2014 لكنه اضطر الى ترك المعسكر بسبب الاصابة.

ومنذ انتقاله الى صفوف نيس صيف العام 2016، سجل "سوبر ماريو" 43 هدفا في مختلف المسابقات في وقت عانى فيه الامرين قبل ذلك في موسمين صعبين مع ليفربول الانكليزي وميلان.

وكانت عودة بالوتيلي الى صفوف المنتخب الايطالي متوقعة ليس فقط بسبب عروضه مع نيس، ولكن لان المدرب مانشيني معجب بمؤهلاته، علما بأنه كان اول من أطلق مسيرته الاحترافية مع انتر ميلان قبل ان يدربه ايضا في صفوف مانشستر سيتي الانكليزي حيث شهد التعامل بينهما صعوبات كثيرة.

وعين مانشيني مدربا لمنتخب بلاده الاثنين بعد ستة اشهر من فشل ايطاليا في حجز بطاقتها الى كأس العالم للمرة الاولى منذ 60 عاما بخروجها من الملحق الاوروبي على يد السويد. وستكون مهمته اعادة بناء منتخب ايطالي قوي في افق كأس اوروبا 2020.

وكان مانشيني اعلن عقب تعيينه أنه سيعيد استدعاء بالوتيلي، وقال: "من المؤكد أننا سنتحدث معه وسنستدعيه على الأرجح. إنه لاعب نرغب برؤيته بالمستوى الذي كان عليه في كأس أوروبا (2012 حين ساهم بقيادة ايطاليا الى النهائي)".

واستدعى مانشيني 30 لاعبا للمباريات الدولية الودية ضد السعودية (28 ايار/مايو الحالي في سانت غال) وفرنسا (1 حزيران/يونيو في نيس) وهولندا (4 حزيران/يونيو في تورينو).

واختار مانشيني على الخصوص 5 لاعبين لم يسبق لهم الدفاع عن الوان المنتخب وهم جناح تشلسي الانكليزي ايمرسون بالمييري ولاعب وسط تورينو دانييلي بازيلي ولاعب وسط كروتوني رولاندو ماندراغورا ومهاجم ساسوولو دومينيكو بيراردي وقطب دفاع اتالانتا برغامو ماتيا كالدارا.

ومن بين اللاعبين الواعدين، وجه مانشيني الدعوة الى المدافعين اليسيو رومانيولي (ميلان) ودانييلي روغاني (يوفنتوس) ولاعب وسط روما لورنتسو بيليغريني والمهاجمين فيديريكو كييزا (فيورنتينا) وفيديريكو برنارديسكي (يوفنتوس).

لكن مانشيني اضطر الى بدء مهمته في غياب الحارس العملاق جانلويجي بوفون الذي اعلن الخميس انه لن يعود الى تشكيلة المنتخب.

وعانى صاحب الرقم القياسي الايطالي في عدد المباريات الدولية (176) من الانتقادات التي رافقت وجوده في المباراتين الدوليتين الوديتين في شهر آذار/مارس الماضي، لذلك لم يرغب في خوض مباراة أخيرة بألوان المنتخب الايطالي في 4 حزيران/يونيو المقبل ضد هولندا في تورينو.

وأعاد مانشيني أيضا الى صفوف الاتزوري حارس مرمى باريس سان جرمان الفرنسي السابق وتورينو حاليا سلفاتوري سيريغو وجانلويجي دوناروما (ميلان) وماتيا بيران (جنوى).

وبعد موسمين صعبين مع فريق العاصمة واشبيلية واوساسونا الاسبانيين استعاد سيريغو مستواه مع تورينو هذا الموسم.

ومن بين اللاعبين السابقين، استدعى مانشيني لاعب وسط يوفنتوس كلاوديو ماركيزيو، فيما يغيب قائد روما دانييلي دي روسي. وكذلك مدافع يوفنتوس جورجو كييليني ولكن بسبب الإصابة، وبالتالي ستكون شارة القائد من نصيب زميله السابق في فريق السيدة العجوز قائد ميلان حاليا ليوناردو بونوتشي.

وهنا التشكيلة:

- للمرمى: جانلويجي دوناروما (ميلان) وماتيا بيران (جنوى) وسالفاتوري سيريغو (تورينو)

- للدفاع: ليوناردو بونوتشي أليسيو رومانيولي (ميلان) وماتيا كالدارا (اتالانتا) ودومينيكو كريستشيتو (زينيت سان بطرسبورغ الروسي) ودانيلو دامبروزيو (انتر ميلان) وماتيا دي سيليو ودانييلي روغاني (يوفنتوس) وايمرسون بالمييري دوس سانتوس ودافيدي زاباكوستا (تشلسي الانكليزي).

- للوسط: دانييلي بازيلي (تورينو) وجاكومو بونافنتورا (ميلان) وبريان كريستانتي (اتلانتا) واليساندرو فلورنتسي ولورنتسو بيليغريني (روما) وجورجينيو (نابولي) ورولاندو ماندراغورا (كروتوني) وكلاوديو ماركيزيو (يوفنتوس).

- للهجوم: ماريو بالوتيلي (نيس الفرنسي) وأندريا بيلوتي (تورينو) ودومينيكو بيراردي وماتيو بوليتانو (ساسوولو) وفيديريكو بيرنارديسكي (يوفنتوس) وفيديريكو كييزا (فيورنتينا) وتشيرو إيموبيلي (لاتسيو) ولورنتسو إنسينيي (نابولي) وسيموني فيردي (بولونيا) وسيموني زازا (فالنسيا الاسباني).