اعترف اللاعب البرازيلي مارسيلو فييرا دا سيلفا (مارسيلو)، نجم ريال مدريد الإسباني، اليوم الثلاثاء، أنه ارتكب جريمة ضريبية، وأنه سيقوم بدفع مبلغ 490 ألفًا و70ر917 يورو (583 ألفًا و717 دولارًا)، قيمة الضرائب المستحقة عن نشاطه في 2013.

وحضر مارسيلو اليوم أمام إحدى المحاكم في العاصمة الإسبانية مدريد لمدة عشر دقائق؛ للاستماع إلى أقواله في الشكوى المقدمة ضده من النيابة العامة.

وسيتعين على اللاعب البرازيلي تسليم المبلغ المدين به للضرائب إلى المحكمة، على أن تعد هيئة قضايا الدولة والنيابة العامة وهيئة الدفاع الخاصة به اتفاق تصالح.

ومن المقرر تقديم هذا الاتفاق المكتوب إلى المحكمة في تاريخ المحاكمة التي سيتم تحديدها في وقت لاحق.

وكانت النيابة العامة في إسبانيا قد اتهمت اللاعب البرازيلي بأنه أسس شركة لإخفاء أرباحه من استغلال حقوق الصورة الخاصة به.

وأشارت النيابة العامة في نص الاتهام إلى أن هدف اللاعب من وراء هذا الإجراء كان الحصول على نفع مادي غير قانوني، وأنه امتنع عن تقديم إقراراته الضريبية لأعوام 2011 و2012 و2013 التي توضح المبالغ التي ربحها من استغلال حقوق الصورة.