بعد الأحداث التي شهدها نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وليفربول، نفى المدافع الإسباني سيرجيو راموس أي تورط في إصابة كل من اللاعب المصري محمد صلاح والحارس الألماني لوريس كاريوس.

وتعرض النجم المصري لإصابة قوية في الكتف خلال التحام عنيف مع راموس، وغادر الملعب بعد نصف ساعة فقط من اللعب. فيما شكا كاريوس من تعرضه لضربة بالكوع من قائد الريال.

وكشف أطباء في الولايات المتحدة أن كاريوس أصيب بارتجاج في الدماغ جراء هذا الاحتكاك.

ونقلت صحيفة "الماركا" عن راموس تعليقه عن ما حدث في النهائي الذي أجري في كييف "لقد أعطوا الكثير من الاهتمام لقضية صلاح.. لم أكن أريد الحديث عن الموضوع لأن القضية تضخمت بشكل كبير".

وتابع "لكن إذا شاهدتم اللقطة جيدا، فصلاح هو من كان يمسك بي أولا من ذراعي".

وأضاف "بخصوص قضية حارس المرمى، لم تكن الإصابة بذلك السوء.. لقد أرسلت له رسالة نصية وهو بخير".