واصل المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كتابة التاريخ وسجل هدفين ليقود فريقه ريال مدريد الإسباني إلى إنجاز تاريخي في بطولة دوري أبطال أوروبا، وأحرز اللقب للموسم الثاني على التوالي بفوزه على يوفنتوس الإيطالي 4 / 1 اليوم السبت، في المباراة النهائية للبطولة على استاد “ميلينيوم” في كارديف.

وأصبح الريال أول فريق يدافع عن لقب البطولة منذ نجاح ميلان الإيطالي في هذا بموسم 1989 / 1990 .

وتوج الريال بلقبه الثاني عشر في البطولة معززًا رقمه القياسي في صدارة السجل الذهبي للبطولة.

وتلقى يوفنتوس، الفائز باللقب مرتين سابقتين، صفعة جديدة وخسر النهائي للمرة السابعة في تاريخه.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1 / 1 حيث كان الريال هو البادئ بالتسجيل عن طريق رونالدو في الدقيقة 20 وتعادل الكرواتي ماريو ماندزوكيتش ليوفنتوس بهدف في الدقيقة 27 .

وفي الشوط الثاني، سجل البرازيلي كاسيميرو الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 61 ثم أضاف رونالدو الهدف الثاني له وللفريق في الدقيقة 64 قبل أن يختتم البديل ماركو أسينسيو التسجيل في المباراة بالهدف الرابع في الدقيقة 90 .