استعد ريال مدريد لبداية استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد (VAR) قبل تطبيقها رسميًا الموسم الجديد عبر اختبارها في مباراة ودية بين فريقين من فرق الشباب في صفوف النادي الملكي.

وقالت صحيفة “ماركا” إن النادي الملكي اختبر هذه التقنية في مباراة ودية بين فريقي كاستيا وجوفينيل Aيوم الأربعاء.

ونجحت التقنية الجديدة في اجتياز هذا الاختبار في سانتياغو برنابيو قبل أن يتم تطبيقها رسميًا في الليغا الموسم الجديد عندما يستضيف ريال مدريد نظيره خيتافي في المرحلة الأولى الشهر المقبل.

وأدار المباراة حكم من رابطة الدولي الإسباني، وانتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق، حيث سجل داني غوميز هدفي كاستيا، بينما سجل بيدرو، وساؤول، هدفي جوفينيل A.

وتستخدم تقنية “حكم الفيديو المساعد” بالفعل في: ألمانيا، وإيطاليا، وإنجلترا، والبرتغال، بينما تعتزم إسبانيا تطبيقها الموسم المقبل.

وكان للتقنية تأثير كبير في مباريات كأس العالم في روسيا بعد أن تم احتساب عدد قياسي من ركلات الجزاء استنادًا إليها.

ويتيح نظام “حكم الفيديو المساعد” لحكم الساحة مراجعة بعض المواقف لاتخاذ القرار الصائب حيالها عبر شاشة متابعة موجودة خارج الخطوط، أو بالتشاور مع مساعد يراقب المباراة عبر شاشة متابعة.

وتتم مراجعة القرارات التي تغيب عن الحكم الرئيس، مثل: الأهداف الحاسمة، أو حالات الطرد، أو ركلات الجزاء.