أعلن نادي إنتر ميلان الإيطالي لكرة القدم، اليوم الجمعة، تعاقده مع اللاعب الدولي السلوفاكي سكرينيار لمدة 5 سنوات، قادماً من نادي سامبدوريا، دون الإعلان عن القيمة المالية للصفقة، ولو أنّ بعض التقارير الإعلامية المحلية قد قدرت كلفتها بـ 20 مليون يورو. وأوضح نادي إنتر ميلان، عبر موقعه الرسمي على الإنترنت، أن المدافع السلوفاكي البالغ من العمر 22 عاماً، وقع العقود، بعد التوصل إلى اتفاق نهائي مع ناديه سامبدوريا الإيطالي. وبدأ سكرينيار مشواره في أكاديمية "زيار ناد هرونوم" بسلوفينيا، ثم انضم إلى نادي زيلينا المحلي، حيث سجل ظهوره الأول ضمن الفريق الأول، وهو في الـ17 من عمره في عام 2012. وانتقل سكرينيار لصفوف نادي سامبدوريا في يناير 2016، وفي الموسم الماضي، حيث لم يتأخر كثيراً لفرض نفسه ضمن التشكيلة الأساسية للفريق الإيطالي، ما لفت إليه انظار كبار الأندية الأوروبية الكبيرة، على غرار إنتر ميلان، الذي ظفر بخدماته في "الميركاتو" الصيفي الحالي. وفي سياق الحديث عن نشاط نادي انتر ميلان في سوق الانتقالات الصيفية الحالية، فقد قال المدير الرياضي لنادى فيورنتينا الإيطالي، بانتاليو كورفينو، أنّ الأنتر يتفاوض معه لضم لاعبه الإسباني بورخا فاليرو، مشيرا إلى أنه سيتحدث مع اللاعب لمعرفة نواياه. وأضاف المسؤول، في تصريحات صحفية قائلاً:"وكيل بورخا كما حدث في مرات سابقة جلب لنا عروضا من السوق، وتوجد مفاوضات مع إنتر ميلان". وأكد المدير الرياضي، أنه سيتحدث مع فاليرو بنفسه لتوضيح موقفه وسماع تأكيد شخصي منه برغبته في الرحيل عن فيورنتينا. وتأتي تصريحات كورفينو، عقب يوم من تسريب تسجيل صوتي للاعب الإسباني يقول فيه إنه تعرض لسوء معاملة من النادي دفعه لـ"البكاء".