في أول زيارة لها لبلدها بعد تتويجها في لبنان، وصلت ملكة جمال المغرب العربي ​رشا السباعي​ الى مطار الملك محمد السادس في المغرب حيث كان في استقبالها الأهل و الاصدقاء وسط اجواء تراثية مغربية بمشاركة احدى الفرق الشعبية الفلكلورية.

وقد إستهلت السباعي زيارتها بلقاء مع المشرفين على جمعية " الشمسي تكوين الشباب و الاطفال " في مدينة سلا بالقرب من العاصمة الرباط بحضور خبير التجميل المغربي ميمو و الاعلامية ايمان الحمداوي و مصممة الازياء فاطمة الزهراء بوكيجي وهي المحطة الخيرية الاولى لها والتي سيليها سلسلة من المحطات الاخرى في عدد من المدن المغربية .

السباعي اوضحت ان مهمتها الانسانية كملكة جمال قد بدأت وهناك العديد من الزيارات التي ستقوم بها على مستوى المغرب العربي عموماً من اجل مساعدة من هم بحاجة الى المساندة و العون في يومياتهم، واشارت الى ان نشاطاتها في الحفل الخيري لن تبعدها عن طموحاتها التي تصب في خانة تقديم البرامج التلفزيونية الى جانب فن التمثيل .

وكشفت عن عرض ممكن ان يساهم في دخولها الى مجال الاعلام المرئي في المغرب، الى جانب افكار اخرى عرضت عليها في لبنان، واشارت الى انها تريد الاستفادة من عامل الوقت من اجل الوصول الى قرار مصيري منطقي وحاسم، وممكن ان يعبر عن طموحاتها تحت الاضواء .