على الرغم من أن “الليلة الاولى” هي حلم كل رجل وامرأة، إلا أنها سلاح ذو حدين أحياناً وقد تتحوّل إلى مصدر للخوف بالنسبة للطرفين، ويكون ذلك بسبب اتباعهما لبعض النصائح المغلوطة والتي ترهبهما وتشحنهما بالخوف من هذه الليلة بدلاً من أن تزيد وتعلي من رغبتهما بها.
لذلك لا بدّ من معرفة 5 سلوكيات يجب الابتعاد عنها للحصول على علاقة حميمة ناجحة في الليلة الاولى من الزواج:
– الاستعجال؛ يفضل تأجيل “الليلة الحميمة الاولى” إلى صباح اليوم التالي، لأن يوم الزفاف نفسه يعرّض الزوجين للإرهاق والتوتر وهذا ما يؤثر سلباً على العلاقة الزوجية.
– تحديد الهدف؛ يفضل أن يبدأ العروسان ببعض المداعبات وألا يحددان هدفهما المحصور في إتمام عملية الإتصال الجنسي، لأن هذا الأمر يجعلهما يفقدان الاحساس بالنشوة وقد يؤثر ذلك على إتمام هذه العملية بنجاح خصوصا بالنسبة للسيدات، لأن الحبّ والرومانسية هما الاساس.
– التوتر؛ الاستماع إلى نصائح الغير والأخذ ببعض المعلومات المغلوطة يزيد ذلك من معدلات الخوف والتوتر لدى الطرفين.
– الوصول للمثالية؛ يعتقد الطرفان، خصوصا الزوج، انه مطالب بالوصول على مرحلة المثالية في علاقته الأولى وهذا خطأ كبير، لأنه من المعروف أن المثالية أو العلاقة المرضية في المرة الأولى مجرد خيال وفقاً لبعض الضغوط النفسية التي يتعرّض لها الطرفان، لذلك يجب ألا نأمل في المثالية من اليوم الأول.
– عدم التحضير؛ يجب أن يأخذ العروسان هذه العملية على محمل الجد، فيقومان بالدراسة والبحث عن علاقة جنسية أفضل وليلة حميمة سليمة، لأن فكرة عدم التحضير تتسبب في فشل العلاقة وتجعلهما في حيرة من أمرهما.