أدى خلاف بين زوجين سعوديين حول تسمية مولودهما الجديد إلى خلاف انتهى بالاعتداء قبل أن يصل إلى القضاء في المملكة.

وبدأت القصة، حين فوجئت الزوجة وهي في بيت أهلها، بالمخاض، فنقلها شقيقها إلى المستشفى قبل وصول زوجها، وعندما وضعت مولودها اختارت له اسم شقيقها؛ ما أغضب الزوج، الذي كان يريد تسمية مولوده باسم شقيقه، ونشب خلاف تطور إلى اعتداء الزوج على أهل زوجته؛ ما دفعهم إلى تحرير محضر بحقه، ليتحول النزاع حول تسمية المولود إلى نزاع قضائي. بحسب صحيفة “المدينة”.

وفيما يسعى أقارب ومعارف الطرفين للصلح بينهما وشطب هذه الدعوى المثيرة، وإقناع الزوجة وأهلها بالتنازل عن الدعوى، يبقى اسم المولود معلقًا بين الزوج وزوجته.