يصادف الثامن من شهر أيار من كل عام: اليوم العالمي للحمير. ويتم الاحتفال به أحياناً من خلال توظيف أسماء ​الحمير​ في سب أو شتم الناس وانتقادهم، معتقدين أن هذا الحيوان هو مرادف لكل الصفات السلبية.

ويكون الثامن من هذا الشهر مناسبة للاحتفال بالحمير وخصوصاً المهتمون بحماية حقوق الحيوان والرفق به.

وبحسب خبراء للحيوانات، فإن الحمار يعتبر من أذكى الحيوانات، إذ يكفي أن يمشي على الطريق مرة واحدة ليحفظها طول حياته. والبعض بـ"العنيد"، حيث إذا وضع الفلاح على ظهر حماره حملا أكثر من اللازم، لا يتحرك به الحيوان مهما أشبعه صاحبه ضربا، وهو ما يؤكد أن الحمار "صاحب تقدير جيد".

بالاضافة، الحمار هو أفضل كاشف حي للألغام، حيث كان يستعمله المقاومون الفلسطينيون لنقل السلاح والعتاد من غور الأردن إلى فلسطين المحتلة ويمشون وراءه تفاديا للألغام،