في سابقة تعد الأولى من نوعها، أصدرت إدارة الصحة الكندية بطاقة صحية لمولود دون تحديد نوع الجنس “ذكر أم أُنثى” في الخانة المخصصة لذلك، حيث وضعت في الخانة حرف U ما يعني جنسًا غير محدد.


جاء عدم تحديد جنس المولود البالغ من العمر ثمانية أشهر رغبة من والده المتحول جنسيًا كوري دوتي، وهدف من ذلك ترك الخيار أمام طفله يختار جنسه بنفسه عندما ينضج.

وفي حديثه مع وسائل إعلامية كندية قال دوتي إنه عند ولادته عانى من تشخيص خاطئ لجنسه، ما دفعه لإجراء تعديلات عدة لينتهي به المطاف إلى إزالة النوعين الجنسيين ويصبح بلا جنس.