في واقعة غريبة من نوعها، أقدم مواطن مصري على بتر ساقه بغرض الحصول على سيارة خاصة مجهزة للمعاقين. وذكرت صحف مصرية أن المواطن الذي ينتمي لمحافظة الشرقية (شرقي البلاد) ويدعى “محمد ع. م”، بتر الجزء الأسفل من قدمه اليسرى، وتوجه إلى محافظة بورسعيد من أجل الحصول على شهادة من الإدارة العامة للمجالس الطبية المتخصصة، لتسهيل حصوله على سيارة مخصصة للمعاقين رغم أنه من آذى نفسه.
وتم الكشف عن الواقعة من قبل الإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركي، حيث قال مصدر من داخل الإدارة أن الإدارة اكتشفت تلاعبًا جسيمًا بالكشف الطبي رقم 25793 الصادر من الإدارة العامة لمجالس الطبية المتخصصة، ويخص المواطن، حيث قام ببتر الطرف السفلي من قدمه اليسرى، بغرض الحصول على سيارة مجهزة طبيا للمعاقين من إدارة الإعفاءات بمصلحة الجمارك ببورسعيد.