تعتزم شركة مايكروسوفت في وقت لاحق من العام الحالي إطلاق تصميم جديد لواجهة المستخدم على نظام التشغيل ويندوز 10، وقد تم بالفعل اختبار التصميم، وفق ما ذكر موقع ويندوز سنترال WindowsCentral أمس الأربعاء.

وذكر الموقع المعني بشؤون نظام ويندوز أن مايكروسوفت منحت المطورين نظرة سريعة على مشروع نيون Project Neon، وهو الاسم الذي تستخدمه الشركة للدلالة على التصميم القادم لنظام ويندوز 10، والذي يهدف إلى جعل التطبيقات والنظام أكثر انسيابية، ويضيف إليها رسوماً متحركة وتغبيشاً.

وكان ويندوز سنترال قد سرب أواخر شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي لقطات من التصميم المرتقب، لتقوم مايكروسوفت أمس الأربعاء بعرض لمحة عن مشروع نيون في شريحة لعرض بوربوينت، وذلك خلال بث مباشر لـ يوم مطوري ويندوز Windows Developer Day.

وأشار الموقع إلى أن مشروع نيون قد يعود بالفائدة على جميع أنواع الأجهزة العاملة بنظام ويندوز 10، بما في ذلك الهواتف الذكية ونظارة الواقع المعزز “هولولنز”، وحتى منصة ألعاب الفيديو إكس بوكس.

ويُتوقع أن تكشف عملاقة البرمجيات الأميركية عن تفاصيل أكثر عن التصميم القادم خلال مؤتمر المطورين السنوي Build الذي تعتزم عقده خلال شهر أيار/مايو القادم، وذلك تمهيداً لإطلاقه خلال التحديث الكبير التالي في وقت لاحق من العام الحالي.

ووفقاً لموقع ويندوز سنترال، فقد وفرت مايكروسوفت كثيراً من واجهات تطوير البرمجيات APIs لـ مشروع نيون في النسخة التجريبية الأحدث من نظام التشغيل ويندوز 10، ما يعني أن المطورين يمكنهم بالفعل الاستفادة منها لبناء تطبيقات تتبنى التصميم الجديد.