أطلق عملاق التواصل الاجتماعي فيسبوك تطبيقا لتعديل الصور مخصص فقط للمستخدمين في الصين.

وأُطلق التطبيق، واسمه كلرفول بالونز، في مايو الماضي، وهو مطابق لتطبيق "مومنتس" الخاص بفيسبوك. وعلمت صحيفة نيويورك تايمز بإصدار التطبيق في الصين يوم الجمعة الماضي.

وعلمت بي بي سي أن أحد أسباب عدم إعلان فيسبوك عن ملكيته للتطبيق هو دراسة كيفية إقبال المستخدمين على التطبيقات في الصين.

وتعمل شركة فيسبوك مع شركة "يونغ انترنت تكنولوجي"، الصينية لتطوير التطبيقات. وقال متحدث باسم فيسبوك لبي بي سي "قلنا منذ فترة إننا مهتمون بالصين ونبذل الجهد لفهم ومعرفة المزيد عنها".

وأضاف "تركيزنا في الوقت الحالي هو مساعدة الشركات والمطورين الصينيين على التوسع في أسواق جديدة خارج الصين باستخدام منصتنا للدعاية".

ولم تتمكن بي بي سي من التيقن مما إذا كانت السلطات الصينية على علم بأن فيسبوك أطلق التطبيق في البلاد. ولكن التطبيق يعلم مع "ويتشات، وهو تطبيق للرسائل طوره عملاق التواصل الاجتماعي الصيني تينسنت.

وتحجب الصين فيسبوك والكثير من خدمات الإنترنت الغربية، وتطبق سياسة صارمة للرقابة على الإنترنت. وحُجب فيسيوك عام 2009، وحُظر إنستغرام، تطبيق تبادل الصور التابع لفيسبوك، عام 2014، كما تم فرض قيود جزئية على تطبيق واتساب الشهر الماضي.

وحجبت الصين تويتر عام 2009. وحجب محرك البحث غوغل بكل الخدمات التابعة له وموقع يوتيوب في العام ذاته.