شرعت شركة فيسبوك في استخدام الذكاء الاصطناعي ( AI)للتعرف على المستخدمين الذين قد تكون لهم ميولات انتحارية، إذ طورت الشركة لوغاريتمات تتعرف على مؤشرات في منشورات المستخدمين وفي تعليقات أصدقائهم عليها.

وبعد الحصول على تأكيد من طرف فريق المراجعة الانسانية، تتصل الشركة بأولئك الذين يعتقد أنهم يواجهون خطر إيذاء أنفسهم لتقترح عليهم سبلا للحصول على مساعدة.

وقال أحد مسؤولي المساعدة الهاتفية الخاصة بالانتحار إن الخطوة "ليست مفيدة فحسب وإنما هامة أيضا".

وتعد هذه الآلية، المستخدمة حاليا بشكل تجريبي فقط في الولايات المتحدة، أول استخدام للتكنولوجيا في مراجعة الرسائل على شبكة التواصل الاجتماعي.

وكان مؤسس فيسبوك، مارك زوكربرغ، قد أعلن، الشهر الماضي، أنه يأمل استخدام اللوغاريتمات أيضا في التعرف على منشورات لإرهابيين أو أي منشورات مثيرة للقلق.

كما أن فيسبوك أعلنت عن طرق جديدة للتعامل مع التصرفات الانتحارية على آلية البث المباشر على الشبكة، إذ أقامت شراكات مع عدة هيئات أمريكية متخصصة في الصحة النفسية للسماح لمستخدمي الشبكة بالاتصال بها مباشرة عبر منصة الاتصال الخاصة بها "ماسنجر".