نجحت مجموعة من الباحثين بمعهد “MIT” في تطوير تطبيق جديد يساعد مستخدمه على تعلم لغة جديدة عبر استغلال الثواني التي ينتظرها لإنجاز مهمة ما، وفقًا لما جاء على موقع ماشبل التقني.


وأوضح الفريق أن تطبيق “WaitSuite”  تعتمد فكرته على استغلال 5 مهام يقوم بها المستخدم ويتخللها بعض اللحظات من الانتظار، وهي استخدام المصعد، وانتظار استقبال رسالة بريد إلكتروني أو رسالة SMS، أوانتظار الاتصال بشبكة واي فاي، أو انتظار نقل بيانات للهاتف، أو متابعة محادثة فورية مع أحد الأصدقاء.

وخلال تلك المهام الخمس، يقوم التطبيق بإرسال إشعار لهاتف المستخدم يحتل جزءاً من الشاشة، وهو له نوعان إما أن يكون اختباراً ليخمن المستخدم معنى الكلمة التي أمامه ويكتبها، أو أن يختار معناها من بين اختيارات متعددة، وبمجرد أن يجيب، يزول الإشعار ويتمكن من متابعة ما يقوم به.

وعبر اختبار أجراه الباحثون، نجح التطبيق في تعليم المستخدمين، عينة الاختبار، حوالي 57 كلمة خلال أسبوعين فقط، بمعدل 4 كلمات كل يوم.

ويسعى فريق البحث لاستخدام هذا الأسلوب لتدريس الرياضيات للمستخدمين بهذه الطريقة البسيطة.