بعد تضاؤل مساحات التفاعل بين الأشخاص في الحياة الواقعية واقتصار التعامل في جوانب كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي في العالم الافتراضي على شبكة الانترنت، بدأت تظهر أصوات تنادي بضرورة العودة إلى الواقع الذي كان عليه العالم قبل ظهور شبكات ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث كانت المحادثات المباشرة واللقاءات الفعلية. 

 

وهو ما جعل بيتر نيبي، مؤسس شركة Punkt السويسرية لالكترونيات المستهلك، يسعى لإعادة ذلك الزمن مرة أخرى، بإقدامه على الإعلان عن أجهزة أنيقة جديدة يسهل استخدامها ولا تقوم سوى بشيء واحد فقط هو السماح للأشخاص بالتركيز على "وجود حياة ومعيشة"، كما يحب أن يقول، وهو المسار الذي غالباً ما تميل للحياد عنه مختلف الشركات التكنولوجية الآن.

 

وتلك الأجهزة من Punkt هي هواتف تعرف باسم MP 01 ومهمتها هي العودة لأساسيات الحياة. وتم إطلاق تلك الهواتف ضمن فعاليات مهرجان لندن للتصميم، وتم تصميمه من قِبل المصمم الصناعي البريطاني، جاسبر موريسون، الذي يشغل منصب المدير الفني لشركةPunkt ، وجاء باللون الأسود، وتم تزويده بأزرار مرتفعة قليلاً وذات شكل دائري وجاء بتصميم يسهل على المستخدمين إمكانية حمله.

 

لكن أهم ما يميز تلك الهواتف عن باقي الهواتف الذكية اليوم هو البساطة العملية، حيث يمكن للمستخدمين أن يجروا ويستقبلوا مكالمات ورسائل، يتفحصوا التقويم لمعرفة التاريخ، يحفظوا 3000 رقم ويتركوا لأنفسهم رسائل تذكير على الشاشة الرئيسية. 

 

وقال نيبي وموريسون إن المد بدأ ينقلب الآن على التكنولوجيا التطفلية التي تتطلب انتباه المستخدمين باستمرار. ونقلت صحيفة الغارديان عن نيبي بهذا الصدد قوله: "أتصور أن الحياة التي يقصر فيها الأشخاص تواجدهم على مواقع التواصل ربما تكون أكثر سوءًا من السير على نظام غذائي رديء. ويوما بعد الآخر، نستهلك قدراً أكبر من الهراء، ونصبح أكثر انعزالاً عن الحياة الواقعية وعن القدرة على التعامل مع المواقف الحياتية وجهاً لوجه. وهذه أخطر قضايانا الاجتماعية في ذلك العصر".

 

ولفت نيبي إلى أنه ظل يستخدم هاتف MP 01 طوال فصل الصيف الماضي، لكن في المساء وعطلات نهاية الأسبوع فقط، موضحاً أنه يتوقف عن استخدام هاتفه الذكي التقليدي بمجرد الخروج من مكان العمل، حيث ينفصل عنه بشكل تام بقية اليوم. 

 

وتابع: "ما لم تكن غاية في النظام وأنت تستخدم الهاتف الذكي، فستجد نفسك في دوامة ذات فجأة، وهو ما يجعلني أشعر أني غير قادر على الاستمتاع بأجازة منذ سنوات".