ولد الشاعر نزار قباني في أحد أحياء دمشق القديمة ، حصل على البكالوريا من مدرسة الكلية العلمية الوطنية بدمشق، ثم التحق بكلية الحقوق بالجامعة السورية وتخرّج فيها عام 1944 . 

عمل فور تخرجه بالسلك الدبلوماسي بوزارة الخارجية السورية، وظل نزار متمسكاً بعمله الدبلوماسي حتى استقال منه عام 1966. بدأ نزار يكتب الشعر وعمره 16 سنة، وأصدر أول دواوينه "قالت لي السمراء" عام 1944 وكان طالبا بكلية الحقوق، وطبعه على نفقته الخاصة .

له عدد كبير من دواوين الشعر، تصل إلى 35 ديواناً ، كتبها على مدار ما يزيد على نصف قرن أهمها "طفولة نهد ، الرسم بالكلمات ، قصائد ، سامبا ، أنت لي".

لنزار عدد كبير من الكتب النثرية أهمها :" قصتي مع الشعر ، ما هو الشعر ، 100 رسالة حب ". أسس دار نشر لأعماله في بيروت تحمل اسم "منشورات نزار قباني".

 

 

قولي أحبك

قولي أحبك

كي تزيد وسامتي

فبغير حبك لا أكون جميلا

قولي أحبك كي تصير أصابعي

ذهباً وتصبح جبهتي قنديلا

الآن قوليها ولا تترددي بعض الهوى

لا يقبل التأجيلا

سأغيّر التقويم لو أحببتني

أمحو فصولاً أو أضيف فصولا

وسينتهي العصر القديم على يدي

وأقيم عاصمة النساء بديلا

ملك أنا لو تصبحين حبيبتي

أغزو الشموس مراكب وخيولا

لا تخجلي مني فهذه فرصتي

لأكون بين العاشقين رسولا .